إيران تنفي توسط شرودر بينها وبين أميركا
آخر تحديث: 2009/2/24 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/24 الساعة 00:15 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/29 هـ

إيران تنفي توسط شرودر بينها وبين أميركا

لقاء شرودر مع أحمدي نجاد حرك انتقادات لزيارته لإيران داخل ألمانيا (رويترز)

نفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حسن قشقاوي اليوم أن تكون زيارة المستشار الألماني السابق غيرهارد شرودر لطهران هدفها التوسط بين طهران وواشنطن.

ونسبت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) إلى قشقاوي قوله في مؤتمره الصحفي الأسبوعي إن زيارة شرودر لطهران غير رسمية، وإن الهدف منها تدشين مرکز طبي والاجتماع بعدد من المسؤولين لتناول العلاقات الثنائية وقضايا إقليمية ودولية.

في هذه الأثناء تعالت الأصوات داخل ألمانيا منتقدة زيارة شرودر ومقابلته مع الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد وامتدت الانتقادات إلى صفوف حزبه الاشتراكي الديمقراطي.

واعتبر المتحدث باسم الكتلة البرلمانية للحزب جيرت فايسكيرشن في تصريحات نشرتها صحيفة "دي فيلت" الألمانية على موقعها الإلكتروني اليوم أن الحصافة كانت تقتضي أن يكتفي شرودر بلقاء الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي.

وقال فايسكيرشن إنه نصح شرودر بعدم السفر إلى إيران قبل الانتخابات الرئاسية، إذا كان يرغب جدا في زيارتها.

في المقابل أكدت الحكومة الألمانية أنها لا ترى مبررا لتوجيه الانتقادات  للزيارة، وقالت عبر المتحدث باسمها توماس شتيغ إن محادثات شرودر مع القيادة الإيرانية في طهران لم تتجاوز خط السياسة الألمانية تجاه إيران.
 
بعيدا عن الأضواء
وكان شرودر قد التقى أحمدي نجاد في طهران السبت الماضي وتم لقاؤهما بعيدا عن أية أضواء إعلامية في القصر الجمهوري الإيراني.

وأجرى المستشار الألماني السابق خلال زيارته الشخصية لإيران محادثات مع رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني ووزير الخارجية منوشهر متكي.

وكان المجلس الأعلى لليهود في ألمانيا قد انتقد شرودر بحدة عقب الإعلان عن عزمه لقاء أحمدي نجاد.

يذكر أن شرودر الذي بدأ زيارته لإيران الخميس الماضي شغل منصب مستشار ألمانيا بين عامي 1998 و2005 وقاد ائتلافا حاكما بين حزبه الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر، ولم يزر إيران خلال حكمه.

المصدر : وكالات