الفاتيكان يحتج على برنامج تلفزيون إسرائيلي أساء للمسيح
آخر تحديث: 2009/2/21 الساعة 01:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/21 الساعة 01:17 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/26 هـ

الفاتيكان يحتج على برنامج تلفزيون إسرائيلي أساء للمسيح

مقدم البرنامج ليؤو شلاين (الجزيرة نت)
احتجت دولة الفاتيكان رسميا اليوم على برنامج بثته إحدى محطات التلفزيون الإسرائيلي سخر من المسيح عليه السلام، والسيدة مريم العذراء.

ونقلت وكالة آكي الإيطالية عن بيان صادر عن دار الصحافة الفاتيكاني إشارته إلى الاحتجاج والغضب الذي أعربت عنه المرجعيات الكاثوليكية بالأراضي المقدسة للبرنامج الذي بثته القناة العاشرة الإسرائيلية في الأيام الماضية، وتضمن محتوى ساخرا وتجديفيا إزاء السيدة العذراء.

وكان ليؤور شلاين، مقدم برنامج الليلة مع ليئور شلاين على المحطة العاشرة الإسرائيلية، سخر من يسوع وأمه مريم العذراء فيما عده ردا على إنكار بعض رجال الدين المسيحي حدوث المحرقة اليهودية.

وقال شلاين إن مريم لم تكن عذراء ومن يزعم ذلك فهو كاذب ومضلل، فلا تصدقوا الكنيسة وبابا الفاتيكان، مريم حملت بطفلها اليسوع عندما كانت في الـ15 من عمرها من أحد زملائها على مقاعد الدراسة، فأراد أهلها تزويجها بعد ذلك، لا تصدقوا كل ما قيل عن هذه القصة.

كما سخر من يسوع قائلا "تزعم النصرانية أن المسيح كان يسير على شاطئ بحيرة طبريا، وهذا ببساطة كذب، لأن المسيح كان يخجل من نفسه لأنه كان بدينا، ويرفض الخروج من البيت، وهو عاش كل حياته في عملية رجيم قاس".

ولفت الفاتيكان إلى أن السلطات الرسمية الإسرائيلية ما أن أخطرت بالواقعة عبر القاصد الرسولي حتى سارعت إلى ضمان تدخلها لوقف برامج مماثلة والحصول على اعتذار رسمي.

المصدر : يو بي آي