واشنطن تشارك في تحضير مؤتمر دربان المناهض للعنصرية
آخر تحديث: 2009/2/19 الساعة 00:29 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/19 الساعة 00:29 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/24 هـ

واشنطن تشارك في تحضير مؤتمر دربان المناهض للعنصرية

واشنطن انسحبت من المؤتمر عام 2001 احتجاجا على قرار يساوي الصهيونية بالعنصرية (الجزيرة-أرشيف)

قالت الولايات المتحدة إنها ستشارك في الجلسات التحضيرية لمؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة العنصرية خلافا لسياسة حكومة الرئيس السابق جورج بوش رغم مخاوف من توجيه انتقادات لإسرائيل في الاجتماع.
 
وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية جوردون دوجويد أن الهدف من المشاركة هو طرح وجهة النظر الأميركية والعمل على جعل البيان الذي سيصدر عن المؤتمر "أفضل مما يبدو أنه سيكون عليه"، غير أنه أضاف أن "هذا لا يعني أننا سنشارك في اجتماعات مستقبلية أو في المؤتمر نفسه".
 
وتأتي المشاركة الأميركية في المشاورات التي تجرى هذا الأسبوع بشأن المؤتمر العالمي لمكافحة العنصرية المقرر عقده في أبريل/نيسان القادم في جنيف بسويسرا، رغم دعوة إسرائيل إلى مقاطعته وإعلان كندا عدم مشاركتها.
 
يشار إلى أن الولايات المتحدة وإسرائيل انسحبتا من مؤتمر الأمم المتحدة الأول لمكافحة العنصرية في دربان بجنوب أفريقيا عام 2001 قبل أيام من هجمات 11 سبتمبر/أيلول احتجاجا على مساع لإجازة قرار يساوي الصهيونية بالعنصرية.
 
ويقول منتقدون لمؤتمر أبريل/نيسان الذي يطلق عليه اسم "دربان 2" إن الدول العربية ستستغله لانتقاد إسرائيل وإن مسودة الوثيقة التي يجرى إعداداها للمؤتمر ستقيد الحرية الدينية وحرية التعبير.
 
وقد أثار القرار الأميركي حضور الجلسات التحضيرية انتقادات من المنظمات اليهودية، وقال مدير رابطة مناهضة تشويه السمعة أبراهام فوكسمان إن مؤتمر دربان متحامل على اسرائيل.
 
وأضاف "في الوقت الذي نتفهم فيه الضغوط على الولايات المتحدة للذهاب إلى جنيف نحث أميركا على عدم المشاركة في المؤتمر الذي يصور إسرائيل على أنها شيطان ويوجه الإدانة إليها دون غيرها من الدول".
 
لكن المشاركة الأميركية قوبلت بإشادة من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الذي حث كل الدول على "المشاركة البناءة في كل القضايا المطروحة" في المؤتمر.
المصدر : وكالات