ليون بانيتا (رويترز-أرشيف)  
وعد الرئيس الجديد لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه) ليون بانيتا بأنه لن يسمح بأساليب استجواب قسرية أو سجون سرية أو نقل إرهابيين مشتبه بهم إلى دول قد تستخدم التعذيب.
 
جاء ذلك على لسان رئيسة لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ ديان فينشتاين عقب موافقة اللجنة على اختيارالرئيس باراك اوباما لرئاسة الوكالة، لكن يتعين أن يحظى ترشيح بانيتا بموافقة الشيوخ بكامل هيئته.

وقالت فينشتاين، وهي ديمقراطية، في بيان يعلن موافقة اللجنة إن تولي بانيتا منصب مدير المخابرات المركزية سيؤذن ببداية جديدة للوكالة.

وبانيتا عضو ديمقراطي سابق بالنواب وكبير موظفي البيت الأبيض بإدارة الرئيس الديمقراطي السابق بيل كلينتون، ومن المتوقع أن يفوز بسهولة بموافقة الشيوخ على تعيينه رغم افتقاره للخبرة بمسائل الأمن القومي.

المصدر : رويترز