اتفاق أميركي باكستاني على إستراتيجية لحل مشاكل المنطقة
آخر تحديث: 2009/2/12 الساعة 08:56 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/12 الساعة 08:56 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/17 هـ

اتفاق أميركي باكستاني على إستراتيجية لحل مشاكل المنطقة

 ريتشارد هولبروك (يسار) ووزير الخارجية الباكستاني شاه مسعود قرشي أثناء جلسة مباحثات مشتركة في إسلام آباد الثلاثاء (الفرنسية)

قالت وزارة الخارجية الباكستانية إن الرئيس الأميركي باراك أوباما ونظيره الباكستاني آصف علي زرداري اتفقا على الحاجة إلى إستراتيجية لحل مشاكل المنطقة.
 
وتحدث أوباما هاتفيا مع زرداري الأربعاء في أول اتصال بينهما منذ تولى الرئيس الأميركي منصبه الشهر الماضي وتبادلا الآراء بشأن العلاقات الثنائية ومشاكل المنطقة التي تشهد تصاعد المواجهات مع تنظيم القاعدة وحركة طالبان.
 
وجاء الاتصال بعد يوم واحد من إعلان البيت الأبيض أن أوباما أمر بمراجعة تشترك فيها عدة وكالات للسياسة الأميركية بشأن أفغانستان وباكستان قبل قمة لحلف شمال الأطلسي في أبريل/ نيسان القادم.
 
أوباما جدد دعمه للديمقراطية والتنمية الاقتصادية والبشرية في باكستان (الفرنسية)
إستراتيجية شاملة
وقالت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان "اتفق الجانبان على بدء حوار نشط لحل المشكلات التي تواجهها منطقتنا من خلال إستراتيجية شاملة".
 
وأضافت "الرئيس زرداري عبر عن تطلعه إلى حدوث تغير مفيد للعالم لا سيما لمنطقتنا وللعلاقات الباكستانية الأميركية". وأشارت إلى أن أوباما أكد من جديد دعمه للديمقراطية والتنمية الاقتصادية الاجتماعية والبشرية في باكستان.
 
وقال أوباما هذا الأسبوع إنه "لا شك في أن الإرهابيين يعملون في أماكن آمنة في مناطق القبائل في باكستان والولايات المتحدة تريد أن تتأكد من أن إسلام آباد حليف قوي في محاربة ذلك التهديد".
 
وقام ريتشارد هولبروك مبعوث أوباما لأفغانستان وباكستان بزيارة لباكستان واجتمع مع زرداري الثلاثاء. وقال وزير الخارجية الباكستاني شاه مسعود قرشي أمس إن بلاده حثت الولايات المتحدة على الاتصال بعناصر من حركة طالبان يمكن التفاهم معها في إطار إستراتيجيتها لإحلال السلام في المنطقة.
 
وأكد قرشي أن الهجمات الصاروخية التي تشنها طائرات أميركية من دون طيار لتصفية أعضاء في القاعدة في الأراضي الباكستانية تأتي بنتائج عكسية، حيث تثير الخسائر البشرية في صفوف المدنيين الناجمة عن هذه الهجمات المشاعر المعادية للولايات المتحدة.
المصدر : رويترز