نجاد يعلن استعداد إيران لإجراء محادثات مع أميركا
آخر تحديث: 2009/2/11 الساعة 00:42 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/11 الساعة 00:42 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/16 هـ

نجاد يعلن استعداد إيران لإجراء محادثات مع أميركا

نجاد يرغب في تغيير أميركي حقيقي وليس تكتيكيا تجاه بلاده (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم الثلاثاء استعداد بلاده لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة، لكنه قال إنها يجب أن تقوم على أساس الاحترام المتبادل.

وجاء إعلان نجاد أمام حشد ضم مئات الآلاف في طهران بمناسبة احتفال إيران بالذكرى الثلاثين للثورة الإسلامية، كما يأتي بعد يوم من إشارة الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى إمكانية إجراء محادثات دبلوماسية مباشرة مع إيران في الأشهر المقبلة.

وقال نجاد "أعلنت الإدارة الأميركية الجديدة أنها تريد إحداث تغيير، ومتابعة حوار التغيير الحقيقي يجب أن يكون جوهريا وليس تكتيكيا".
 
وأضاف أن "الأمة الإيرانية ترحب بوضوح بالتغييرات الحقيقية، إيران مستعدة لإجراء محادثات ولكن في أجواء عادلة وعلى أساس الاحترام المتبادل".
 
وفي خطابه الذي ألقاه بساحة آزادي (الحرية) غرب طهران سلط  نجاد الضوء على الإنجازات الإيرانية على مدى العقود الثلاثة الماضية.
 
"
اقرأ أيضا:
إيران الثورة والدولة
"
وتحتفل إيران بذكرى الثورة الإسلامية في العاشر من فبراير/شباط  من كل عام وهو اليوم الذي شهد عام 1979 انهيار حكومة شاه إيران المدعومة من الولايات المتحدة.
  
وشارك ملايين الإيرانيين في مختلف أنحاء البلاد في الاحتفالات بهذه المناسبة وهم يرددون شعارات مناهضة للولايات المتحدة، وانضم الرجال والنساء والأطفال المشاركون في الاحتفالات إلى أعضاء من مليشيا "الباسيج" في المظاهرة التي أقيمت في طهران.
 
 وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها "30 عاما من الحرية، 30 عاما من الكبرياء" و"الموت لأميركا" و "الموت لإسرائيل"، كما عرضت لافتات تشيد بتقدم إيران في مجال العلم والتكنولوجيا.

وتعتبر الحكومة الإيرانية المظاهرة السنوية مؤشرا على تصدي الشعب الإيراني للغرب ولا سيما الولايات المتحدة وعلى رغبته في مواصلة مسيرته في الاستقلال.
المصدر : وكالات