الانتخابات تمثل اختبارا لشعبية الرئيس التايواني (الفرنسية-أرشيف)
فيما وصف بأول اختبار لشعبية الرئيس التايواني ما ينغ جيو, توجه الناخبون إلى صناديق الاقتراع لاختيار مسؤولين محليين, وسط توقعات بنسبة إقبال تتراوح بين 50% و60%.
 
وسيدلي نحو سبعة ملايين شخص هم عدد الناخبين الذين يحق لهم التصويت بأصواتهم في 6384 مركز اقتراع لاختيار عمد المدن وحكام الأقاليم وأعضاء مجالس المدن ورؤساء البلديات.
 
ويبلغ عدد المرشحين في تلك الانتخابات 1465 مرشحا جرى ترشيح غالبيتهم من جانب الحزب القومي الصيني والحزب الديمقراطي التقدمي, إضافة إلى عدد قليل من الأحزاب الصغيرة كما يوجد بعض المرشحين المستقلين.
 
وإذا احتفظ الحزب الوطني الصيني الذي يتزعمه ما ينغ بأغلبيته الحالية أو كسب مقاعد فسيعزز ذلك التفويض القوي بالفعل للرئيس للحكم وإضافة قوة دفع لجهوده للتوسط في سلام مع الصين من خلال اتفاقيات تجارية.
 
يشار إلى أن الحزب الديمقراطي التقدمي المعارض الذي تولى رئاسة البلاد من العام 2000 حتى العام 2008 يؤيد استقلال تايوان رسميا عن الصين.

المصدر : وكالات