إسرائيل تدعو بوتين لزيارتها
آخر تحديث: 2009/12/4 الساعة 20:06 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/4 الساعة 20:06 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/17 هـ

إسرائيل تدعو بوتين لزيارتها

بوتين (يمين) وليبرمان أثناء اللقاء (الفرنسية)

أبدى رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين الجمعة استعداده لتلبية دعوة وجهها له وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان لزيارة إسرائيل خلال عام 2010، مشيرا إلى وجود خطط لدى موسكو وتل أبيب لتطوير تعاونهما في مجال التكنولوجيا المتقدمة والطاقة.
 
وذكرت قناة "روسيا اليوم" أن بوتين رحب بالدعوة التي وجهها له ليبرمان خلال لقائهما في موسكو الجمعة، حيث قال ليبرمان إن الإسرائيليين يريدون أن يزور بوتين بلادهم في عام 2010، ورد الأخير بالقول "سآتي حتما".
 
وأشار بوتين إلى أن التبادل التجاري بين روسيا وإسرائيل عام 2008 أظهر مؤشرات جيدة فقد بلغ حوالي 3 مليارات دولار، لكنه انخفض في بداية السنة الجارية بسبب الأزمة المالية العالمية، بيد أنه عاد للانتعاش في النصف الثاني من العام الجاري.
 
وقال إن لدى موسكو وتل أبيب خططًا جيدة لتطوير التعاون في مجال التكنولوجيا المتقدمة والطاقة.
 
ليبرمان (يسار) التقى خلال الزيارة نظيره الروسي سيرغي لافروف (الفرنسية)
ترحيب إسرائيلي
من جهته رحب ليبرمان -الذي يزور موسكو حاليا للمشاركة في اجتماعات اللجنة الاقتصادية الروسية الإسرائيلية- بزيارة بوتين وقال "سنكون سعداء للغاية برؤيتك في إسرائيل عام 2010".
 
ودعا إلى تعزيز العلاقات والتعاون الاقتصادي بين البلدين، مشيرا إلى أنه من المقرر عقد لقاء بين ممثلي أوساط الأعمال الروسية والإسرائيلية في شهر أبريل/نيسان عام 2010.
 
وأعرب عن أمله في أن يتسنى للجانبين العام المقبل توقيع اتفاقية ثنائية حول الحماية المتبادلة للاستثمارات.
 
وأشار وزير الخارجية الإسرائيلي -الذي كان قد التقى نظيره الروسي سيرغي لافروف- إلى أن إلغاء تأشيرات الدخول بين روسيا وإسرائيل أثر على تطوير العلاقات الثنائية بشكل إيجابي.
 
وذكر أن عدد السياح الروس الذين زاروا إسرائيل تضاعف عن السنة الفائتة ومن المتوقع أن يصل إلى 400 ألف شخص، كما ازداد عدد الإسرائيليين الذين زاروا روسيا.
 
وكان الطرفان قد ألغيا نظام التأشيرات في سبتمبر/أيلول 2008.
المصدر : وكالات