كونغرس هندوراس يرفض إعادة زيلايا
آخر تحديث: 2009/12/3 الساعة 12:43 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/3 الساعة 12:43 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/16 هـ

كونغرس هندوراس يرفض إعادة زيلايا

 الكونغرس رفض إعادة زيلايا لمنصبه بواقع 111 صوتا مقابل 14 (الفرنسية)

رفض الكونغرس في هندوراس بأغلبية ساحقة إعادة الرئيس المخلوع مانويل زيلايا إلى منصبه، وهي خطوة تغلق الباب أمام احتمال إعادته إلى السلطة بعد خلعه بانقلاب في يونيو/ حزيران الماضي.

فبعد جلسة استغرقت عشر ساعات، صوت 111 مشرعا ضد إعادة زيلايا لمنصبه لاستكمال فترته الرئاسية التي تنتهي يوم 27 يناير/ كانون الثاني المقبل، بينما صوت 14 مشرعا لصالح إعادة تنصيبه.

وأكد الرئيس المخلوع الذي تابع عملية التصويت من مقر إقامته بالسفارة البرازيلية في العاصمة تيغوسيغالبا أن أعضاء الكونغرس صادقوا على الانقلاب، وقبلوا أن تعيش هندوراس خارج حكم القانون.

زيلايا اعتبر نتائج التصويت مصادقة على الانقلاب الذي أطاح به (الفرنسية)
وكان زيلايا قال قبل عملية التصويت إنه لن يقبل إعادة تنصيبه لفترة شهرين إذا طلب منه ذلك، مشيرا إلى أنه كان من المفروض إعادة تنصيبه قبل الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد الماضي وفاز فيها مرشح المعارضة بوريفيريو لوبو.

وذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم تطويق وسط تيغوسيغالبا من قبل الجيش والشرطة، من أجل تأمين عملية التصويت بالكونغرس التي تأتي في إطار مسعى للوساطة تقوده الولايات المتحدة بين الزعيم اليساري المخلوع والزعماء الفعليين للبلاد الذين تولوا السلطة بعد الانقلاب.

وتجمع عدة مئات من مؤيدي الرئيس المخلوع أمام مبنى الكونغرس للمطالبة بإعادته لمنصبه.

يُذكر أن زيلايا أطيح به في انقلاب عسكري وأرسل إلى المنفى يوم 28 يونيو/ حزيران الماضي، إلا أنه عاد سرا لهندوراس يوم 21 سبتمبر/ أيلول الماضي. ومنذ ذلك الحين وهو موجود بالسفارة البرازيلية في تيغوسيغالبا.

المصدر : وكالات

التعليقات