استمرار محاكمة كلوتيد بطهران
آخر تحديث: 2009/12/23 الساعة 17:58 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/23 الساعة 17:58 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/7 هـ

استمرار محاكمة كلوتيد بطهران

 كلوتيلد ريس تنتظر محطات جديدة في محاكمتها (الفرنسية)

أعلنت الحكومة الفرنسية اليوم الأربعاء أن جلسات محاكمة الأكاديمية الفرنسية كلوتيلد ريس المتابعة بطهران ستتواصل في جلسات جديدة قريبا بعد أن أكدت في وقت سابق أن جلسة اليوم ستكون الأخيرة.
 
وتتهم طهران ريس بالمشاركة في مؤامرة غربية للإطاحة بالحكومة عقب التظاهرات الاحتجاجية التي أعقبت الانتخابات الرئاسية.
 
وقالت الخارجية الفرنسية إن ريس عادت إلى مقر السفارة الفرنسية بعد مثولها اليوم أمام المحكمة رفقة محاميها ودبلوماسيين فرنسيين بطهران.
 
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن محمد علي مهدي ثابث محامي ريس قوله "الجزء الأخير من مذكرات الدفاع بشأن الاتهامات ضد المواطنة الفرنسية سيتخذ خلال جلسة محاكمة مقبلة".
 
وأكد وزير الخارجية الفرنسي برنارد كوشنر في مؤتمر صحفي أمس أن جلسة اليوم ستكون الأخيرة بتلك المحاكمة قائلا إن ريس بريئة من التهمة الموجهة إليها.
 
وكانت شائعات إيرانية تحدثت عن استعداد طهران لمبادلة ريس بالمواطن الإيراني علي وكيلي راد المسجون بفرنسا بتهمة اغتيال مسؤول إيراني عام 1991.
 
تكهنات
لكن كوشنر قال "لا صحة لهذه التكهنات إطلاقا" مضيفا "ليس هناك احتمال لإجراء مبادلة بين امرأة شابة بريئة يجب على النظام القضائي الإيراني تبرئتها، وبين أناس أصدر ضدهم القضاء الفرنسي أحكاما صحيحة ولا بد أن يقضوا مدة محكوميتهم" في إشارة إلى قضية علي وكيلي.
 
وقد حكم على وكيلي راد سنة 1994 بالسجن مدى الحياة مع شرط عدم الإفراج عنه قبل أن يقضي ما لا يقل عن 18 سنة بالسجن، وذلك بعد إدانته باغتيال رئيس الوزراء الإيراني السابق شهبور بختيار عام 1991.
 
ولم يسبق أن أقرت طهران بوجود هذا العرض، وأعلن نجاد يوم الجمعة الماضي أن حل قضية ريس يظل رهنا بـ"موقف المسؤولين الفرنسيين".
 
واعتقلت ريس (24 عاما) أول يوليو/ تموز الماضي بعد مشاركتها بتظاهرات أعقبت إعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد يوم 12 يونيو/ حزيران.
 
وقد أفرج عنها بكفالة يوم 16 أغسطس/ آب شرط بقائها بالسفارة الفرنسية في انتظار الحكم الذي سيصدر بحقها.
المصدر : الفرنسية