برلمان ألمانيا يحقق في غارة قندز
آخر تحديث: 2009/12/17 الساعة 09:21 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/17 الساعة 09:21 (مكة المكرمة) الموافق 1431/1/1 هـ

برلمان ألمانيا يحقق في غارة قندز

مهمة القوات الألمانية بأفغانستان باتت
محل تساؤلات المعارضة (رويترز-أرشيف)
شكل البرلمان الألماني لجنة خاصة للتحقيق في غارة جوية أمرت بها القوات الألمانية في مدينة قندز شمال أفغانستان, وأسفرت عن 142 قتيلا وجريحا بينهم نحو أربعين قتيلا من المدنيين, وذلك يوم 4 سبتمبر/أيلول الماضي.
 
وينتظر أن تبحث اللجنة -التي يستمر عملها عاما كاملا- في الظروف التي أدت بالقوات الألمانية إلى طلب شن تلك الغارة من قبل حلف شمال الأطلسي. كما تبحث اللجنة في "تورط" السياسيين -وخاصة المستشارة أنجيلا ميركل- في التعامل مع تبعات تلك العملية.
 
يأتي ذلك بينما تصعد المعارضة الألمانية اتهاماتها للحكومة بحجب معلومات مهمة بشأن تلك الغارة, وسط إشارات لوزارة الدفاع إلى دفع اثنين من كبار المسؤولين إلى الاستقالة على خلفية الغارة، كما يتوقع أن يواجه المسؤولون عنها اتهامات جنائية في ألمانيا.
 
وقد دافع وزير الدفاع كارل تيودور زو غوتنبرغ عن قرار إقالة قائد القوات الألمانية الجنرال وولفغانغ شنايدرهان، وبيتر وتيهيرت نائب وزير الدفاع, قائلا إنهما استقالا الشهر الماضي على خلفية مزاعم بالفشل في جمع المعلومات عن الضربة الجوية.
 
وتتهم المعارضة القوات الألمانية بالابتعاد عن المهمة التي ذهبت من أجلها إلى أفغانستان وهي حفظ السلام وإعادة الإعمار, إلى ما تصفه بواجبات غير مصرح بها في الحرب.
المصدر : وكالات

التعليقات