متظاهرون مسلمون خارج مسجد هارو في سبتمبر الماضي (الفرنسية-أرشيف)

شهدت منطقة هارو شمال غرب لندن مظاهرتين إحداهما لعدد من أنصار اليمين المتطرف في بريطانيا للاحتجاج على ما سموه أسلمة أوروبا وللمطالبة بوقف بناء المساجد، في حين شهد نفس المكان مظاهرة مناهضة للعنصرية، وذلك وسط انتشار أمني كثيف.
 
وقال مراسل الجزيرة في منطقة هارو إن أنصار اليمين نظموا مظاهرتهم أمام أحد المساجد الرئيسية، ورددوا شعارات معادية للإسلام والمسلمين. كما طالبوا بوقف بناء المساجد، وطرد من وصفوهم بالإسلاميين السياسيين المعادين لبريطانيا.
 
وأوضح المراسل أن إمام المسجد خرج للمتظاهرين ودعاهم للدخول إلى المسجد وقد استجاب له عدد منهم، في حين يتوقع انتهاء المظاهرة قريبا بعدما طلبت الشرطة من المحتجين إخلاء المكان.
 
كما شهد نفس المكان مظاهرة مناهضة للعنصرية، دعا القائمون عليها إلى حظر أنشطة اليمين المتطرف، باعتباره خطراً على القيم البريطانية.

المصدر : الجزيرة