كلينتون: مسألة عودة كوريا الشمالية للمفاوضات السداسية لم تتضح بعد (الفرنسية-أرشيف)
وصفت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون محادثات المبعوث الأميركي في كوريا الشمالية بشأن البرنامج النووي بأنها كانت "إيجابية للغاية".
 
كما قالت كلينتون للصحفيين إن مسألة عودة كوريا الشمالية إلى المفاوضات السداسية لم تتضح بعد.
 
جاءت تصريحات كلينتون تعليقا على محادثات استمرت ثلاثة أيام أجراها المبعوث الأميركي في بيونغ يانغ ستيفن بوسمورث. ووصفت كلينتون محادثات بوسمورث بأنها "استكشافية".
 
ومن جهته قال بوسمورث إن كوريا الشمالية والولايات المتحدة توصلتا إلى "تفهم مشترك" حول الحاجة إلى استئناف المحادثات النووية السداسية وتنفيذ اتفاق تاريخي تم التوصل إليه عام 2005 حول نزع الأسلحة النووية لبيونغ يانغ.
 
اقرأ أيضا:
- الحرب الكورية

- العقوبات على كوريا الشمالية

ونقلت وكالة أنباء يونهاب عن بوسمورث قوله للصحفيين في إشارة إلى وثيقة تعهدت فيها كوريا الشمالية بالتخلي عن برنامجها النووي مقابل الحصول على حوافز سياسية واقتصادية، "لقد حددنا بعض التفاهمات المشتركة حول الحاجة إلى المحادثات السداسية ودورها وأهمية تنفيذ البيان المشترك لعام 2005".
 
وشدد على أهمية إجراء مزيد من المشاورات بشأن موعد وكيفية عودة كوريا الشمالية إلى المحادثات السداسية التي تشارك فيها إلى جانب الكوريتين كل من الولايات المتحدة والصين وروسيا واليابان.
 
ووصف بوسمورث محادثاته مع كانغ سوك جو النائب الأول لوزير الخارجية -الذي يوصف بأنه العقل المدبر للسياسة النووية لكوريا الشمالية- بأنها "صريحة وعملية".
 
ومن جهة أخرى ذكرت رويترز أن المبعوث الأميركي أخفق في الحصول على التزام قوي من جانب بيونغ يانغ باستئناف مفاوضات نزع الأسلحة النووية.

المصدر : وكالات