شافيز يحذر من هجوم كولومبي
آخر تحديث: 2009/11/9 الساعة 12:49 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/9 الساعة 12:49 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/22 هـ

شافيز يحذر من هجوم كولومبي

شافيز حذر واشنطن من تدخل مباشر أو بالوكالة في بلاده (رويترز-أرشيف)

دعا الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز جيش بلاده إلى الاستعداد لحرب قد تنشب مع كولومبيا، بينما قالت كولومبيا إنها ستلجأ إلى مجلس الأمن الدولي ومنظمة الدول الأميركية بعد ما سمتها تهديدات شافيز.
 
ودعا شافيز خلال كلمة تلفزيونية أمس الشعب بكل فئاته إلى تنظيم نفسه للذود عن البلاد في وجه ما وصفه باعتداء كولومبي مدعوم من واشنطن.
 
وحذر في هذا الإطار الولايات المتحدة، التي أبرمت اتفاقا مع كولومبيا يوفر لها وجودا عسكريا علي أراضيها، من مغبة ارتكاب خطأ التدخل في فنزويلا بشكل مباشر أو بالوكالة عن طريق كولومبيا.
 
وقال شافيز إنه في حال اندلاع الحرب فإنه "بإمكانها أن تمتد إلى باقي دول القارة".
 
وترفض الولايات المتحدة وكولومبيا اتهامات شافيز وتقولان إن التعاون يهدف فقط إلى مكافحة مهربي المخدرات والثوار اليساريين داخل كولومبيا.
 
وفي هذا الإطار ناشدت كولومبيا الأمم المتحدة التدخل والمساعدة بعد تصريحات شافيز حيث أعلن الرئيس الكولومبي ألفارو أوريبي في بيان رفضه لتلك التصريحات.
 
وأضاف المصدر "في ضوء تهديدات الحرب التي أعلنتها حكومة فنزويلا تقترح حكومة كولومبيا الذهاب إلى منظمة الدول الأميركية ومجلس الأمن الدولي".
 
حوار صريح
ودعت بوغوتا في نفس الوقت إلى إجراء "حوار صريح" مع فنزويلا بشأن الخلاف الدبلوماسي بينهما. ونقلت أسوشيتد برس عن المتحدث باسم الحكومة سيزار موريسيو قوله إن "كولومبيا لم ولن تقوم بأي أعمال حرب" ضد فنزويلا.
 
وكانت كولومبيا طلبت مؤخرا من منظمة التجارة العالمية التدخل بعد أن أوقف شافيز استيراد بعض السلع الكولومبية احتجاجات على المعاهدة العسكرية مع الولايات المتحدة.
 
يذكر أن حجم التبادل التجاري بين البلدين بلغ سبعة مليارات دولار العام الماضي.
 
وكان التوتر قد شاب الأسبوع الماضي علاقات البلدين بسبب اتهام فنزويلا من وصفتها بمليشيات كولومبية بقتل اثنين من حرس حدودها وتسعة كولومبيين بولاية تاشيرا، وإعلان شافيز القبض على ثلاثة أشخاص من كولومبيا بتهمة التجسس.
المصدر : وكالات