أحمدي نجاد ربط إطلاق سراح الأميركيين بإطلاق محتجزين إيرانيين بالعراق (رويترز)
قال مسؤول قضائي إن إيران اتهمت ثلاثة مواطنين أميركيين محتجزين لديها منذ نحو ثلاثة أشهر بالتجسس، وهي تهمة يعاقب عليها بالإعدام في هذا البلد.
 
وأوضح مدعي عام طهران عباس جعفري دولت أبادي أن الأميركيين الثلاثة متهمون بالتجسس، مشيرا إلى أن التحقيقات في القضية ما زالت مستمرة.

من جهتها قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن واشنطن تعتقد بقوة أنه لا يوجد سبب لاحتجاز إيران للأميركيين الثلاثة وإنه يجب أن يطلق سراحهم. وأضافت أنه لا أدلة تدعم أي اتهام كان.
 
وألقي القبض على الثلاثة بعد أن ضلوا الطريق ودخلوا إيران من شمال العراق في نهاية يوليو/تموز الماضي.
 
وكان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قال في مقابلة مع شبكة أن بي سي الأميركية في سبتمبر/أيلول الماضي إن إطلاق سراح هؤلاء الأميركيين قد يربط بإطلاق سراح الدبلوماسيين الإيرانيين الذين احتجزتهم القوات الأميركية في العراق.

المصدر : وكالات