تقدم مرشح المعارضة بهندوراس
آخر تحديث: 2009/11/30 الساعة 04:54 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/30 الساعة 04:54 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/13 هـ

تقدم مرشح المعارضة بهندوراس

انتخابات هندوراس تضع الولايات المتحدة على خلاف مع البرازيل والأرجنتين (الفرنسية)

أظهرت استطلاعات لآراء الناخبين في هندوراس تقدم مرشح المعارضة بورفيريو لوبو في انتخابات الرئاسة التي جرت أمس وسط خلافات حادة بين الولايات المتحدة من جهة، والأرجنتين والبرازيل من جهة أخرى حول شرعية العملية الانتخابية.

وذكرت إذاعة أتش آر أن أن لوبو حصل على 55% متقدما على منافسه مرشح الحزب الليبرالي الحاكم ألفين سانتوس.

ولم يشارك في السباق كل من الرئيس المعزول مانويل زيلايا، ومنافسه روبرتو ميتشيليتي الذي تقلّد منصب الرئيس مؤقتا، في يونيو/حزيران الماضي.

وتعارض كلّ من بوينس آيرس وبرازيليا إجراء الانتخابات باعتبارها تثبيتا للإطاحة بزيلايا، بينما تدعمها واشنطن.

وقد طعن زيلايا في الانتخابات التي رحبت بها الولايات المتحدة وبعض دول أميركا اللاتينية، بحجة أنها تشرّع الانقلاب عليه.

وجرت الانتخابات وسط تعزيزات أمنية بالعاصمة وبقية المدن تحسبا لهجمات كتلك التي وقعت صباح أمس واستعملت فيها متفجرات محلية الصنع ألحقت أضرارا بأربعة مراكز اقتراع بمدينة سان بيدرو سولا الصناعية، دون إصابة أحد.

ومع ذلك تظاهر بعض أنصار زيلايا في مدينة سان بيدرو سولا، ولكن رجال الأمن قمعوا المتظاهرين وقذفوهم بمسيلات الدموع، وفرقوهم بالقوة.

المرشح لوبو تعهد بإشراك زيلايا في محادثات المصالحة إن فاز (الفرنسية-أرشيف)
خطوة على الطريق

واعتبرت الولايات المتحدة الاقتراع خطوة على طريق استعادة الحكم الديمقراطي، وأبدت استعدادها للاعتراف بالفائز، غير أن البرازيل وفنزويلا اعتبرتا الانتخابات غير سليمة.

ورأتا أن انتخابات ينظمها ميتشيليتي، دون حضور مراقبين ستكون غير شرعية، وسيكون الاعتراف بنتائجها إضفاء للشرعية على الانقلاب.

وشجب الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا الانتخابات، وقال إن بلده سيبقى على موقفه المعارض لها، لأن "الفشل في معارضة الانقلابيين سيشجع آخرين على مغامرات أخرى".

وقد أيدت الانتخابات بيرو وبنما وكوستاريكا التي توسطت بين زيلايا وحكومة الأمر الواقع، وتعهد رئيسها أوسكار آرياس بإقناع قادة الدول في قمة إيبيرية أميركية ستعقد في البرتغال الأسبوع المقبل بعدم معاقبة الحكومة الجديدة إن كانت الانتخابات نظيفة.

ودعا المرشح لوبو -وهو مزارع ثري- زيلايا إلى مغادرة سفارة البرازيل حيث يلجأ دون أن يخشى الاعتقال، وتعهد بإشراكه في محادثات المصالحة، وقال إنه سيحاول إقناع دول العالم بما فيها البرازيل وفنزويلا بالاعتراف به إن فاز بالاقتراع.

وكان زيلايا انسحب من اتفاق حكومة وحدة وطنية توسطت فيه واشنطن بعد أن قال ميتشيليتي إن الرئيس المخلوع لن يكون جزءا من حكومة الوحدة الوطنية.

ويأتي الاقتراع، الذي كان مقررا قبل الانقلاب، قبل خمسة أيام من تصويت الكونغرس على عودة زيلايا إلى منصبه.

ودعت المحكمة العليا أعضاء الكونغرس إلى التصويت ضد عودة زيلايا الذي تقول إنه خرق الدستور بمحاولته تنظيم استفتاء يفتح له باب الترشح لأكثر من ولاية، وهو ما نفاه.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات