وساطة بين فنزويلا وكولومبيا
آخر تحديث: 2009/11/28 الساعة 11:04 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/11/28 الساعة 11:04 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/11 هـ

وساطة بين فنزويلا وكولومبيا

مادورو وصف وزير الدفاع الكولومبي
بأنه قناص مجنون (الفرنسية-أرشيف)
يسعى اتحاد دول أميركا الجنوبية (أوناسور) لتسوية الأزمة بين فنزويلا وكولومبيا، مع استمرار الاتهامات المتبادلة بين الطرفين والتي بلغت في بعض الأحيان مستوى التهديد العسكري.

فقد افتتح أمس الجمعة في العاصمة الإكوادورية كويتو قمة دول الاتحاد على مستوى وزراء الخارجية والدفاع بغياب وزيري الدفاع والخارجية الكولومبيين غابرييل سيلفا وخاييم بيرموديز.

وأوضحت مصادر إعلامية أن الاجتماع سيبحث تنامي الخلافات الإقليمية بين دول أميركا الجنوبية، وخاصة أزمتي فنزويلا مع كولومبيا والبيرو مع تشيلي على خلفية قضية التجسس التي تورط فيها عملاء تابعون للمخابرات التشيلية.

قناص مجنون
وفي معرض تعليقه على غياب كولومبيا التي اكتفت بإرسال وفد فني لا يضم أي مسؤول رسمي، قال وزير الخارجية الفنزويلي نيكولاس مادورو إن هذا التصرف غير مبرر ويعتبر إهانة بحق اتحاد أوناسور.

وهاجم مادورو وزير الدفاع الكولومبي سيلفا ووصفه بأنه "قناص مجنون" فضل البقاء في بوغوتا لإطلاق تصريحات غير مسؤولة، وذلك ردا على تصريحات الأخير بأن زعيم جماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية إيفان ماركيز موجود في فنزويلا.

وبررت كولومبيا مقاطعتها للقاء في تصريح لوزير خارجيتها يوم الخميس الماضي قال فيه إن "تصاعد التهديدات للحكومة الكولومبية لن يساعد على القيام بمناقشات هادئة في الاجتماع"، مشيرا إلى أن بوغوتا فضلت إرسال وفد فني سيقدم إلى الاجتماع رسالة تطمينات بشأن اتفاقها مع الولايات المتحدة لإقامة قواعد عسكرية للأخيرة على أراضيها.

"
اقرأ أيضا:

فنزويلا..
تجاذب المصالح

"

تقدم محدود
وفي تصريح له الجمعة، أكد وزير الخارجية البرازيلي سيلسو أموريم أن الاجتماع تسلم الرسالة الكولومبية مشيرا إلى حدوث تقدم محدود بشأن تسوية الأزمة بين فنزويلا وكولومبيا.

وكانت فنزويلا قد أعلنت في يوليو/تموز الماضي تعليق علاقاتها الدبلوماسية مع كولومبيا ردا على الاتفاق الذي وقعته الأخيرة مع الولايات المتحدة بشأن إقامة سبعة قواعد أميركية على أراضيها.

واعتبرت كراكاس هذا الإجراء تهديدا لسيادة واستقرار دول أميركا الجنوبية، في حين أعلنت كولومبيا أن الاتفاق يقتصر على مكافحة عصابات تهريب المخدرات.

المصدر : وكالات

التعليقات