سركسيان (وسط) وعلييف يتصافحان في جولة سابقة بحضور الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف (الأوروبية-أرشيف)
تبدأ اليوم في ميونخ بألمانيا جولة جديدة من المحادثات بين أذربيجان وأرمينيا بشأن الخلاف حول إقليم ناغورنو كاراباخ، وسط تهديد أذري باستخدام القوة إذا لم يتم إحراز تقدم ملموس في تلك الجولة.

ويرأس الجانب الأذري في تلك المحادثات -التي تجرى في مقر القنصل الفرنسي في ميونخ- الرئيس إلهام علييف، في حين يقود نظيره الأرميني سيرج سركسيان وفد بلاده.

وقال علييف في تصريحات يوم أمس السبت "إذا انتهى الاجتماع دون نتيجة فستكون آمالنا حينئذ في المفاوضات قد استنفدت ولن يكون لدينا خيار آخر"، وأضاف "لدينا كل الحق في تحرير أرضنا بالوسائل العسكرية".

كما حذرت تركيا، حليفة أذربيجان، من أن تقدما مهما في هذه الجولة، السادسة في هذا العام، شرط أساسي لتصديقها على أي تقارب مع جارتها أرمينيا.

المصدر : رويترز