خامنئي اتهم جهات بالوقوف وراء الهجمات ببعض البلاد الإسلامية (الفرنسية-أرشيف)

قال مرشد الجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي إن الهجمات الدموية التي شهدتها مؤخرا بعض البلدان الإسلامية كالعراق وباكستان وبعض المناطق في إيران تهدف إلى زرع الخلافات والفرقة بين المسلمين الشيعة والسنة.
 
وفي خطاب أمام المسؤولين عن لجنة الحج الإيرانية قال خامنئي إن الذين ارتكبوا هذه الأعمال سواء مباشرة أو بشكل غير مباشر لهم صلة بدولة أجنبية.
 
واعتبر أن ما وصفها بإهانات تعرض لها المسلمون الشيعة في الأماكن المقدسة تهدف إلى تحقيق أهداف أميركية، وقال إنه يجب على السلطات السعودية أن تمنع مثل هذه التصرفات.
 
ويأتي حديث المرشد الأعلى بعد يوم من تفجيرين انتحاريين في بغداد أوديا بحياة أكثر من 150 شخصا في أحد أكثر الهجمات دموية في العراق منذ سنوات.
 
وفي تفجير انتحاري بجنوب شرق إيران في 18 أكتوبر/تشرين الأول قتل أكثر من 40 شخصا بينهم قادة بارزون بالحرس الثوري الإيراني.
 
واتهم مسؤولون إيرانيون أجهزة المخابرات البريطانية والأميركية والباكستانية بدعم جماعة جند الله التي أعلنت مسؤوليتها عن تفجير الأسبوع الماضي في إقليم سستان وبلوشستان على الحدود مع باكستان وتنفي لندن وواشنطن وإسلام آباد التورط في الهجوم.

المصدر : الجزيرة + رويترز