كراديتش حاول تأجيل المحاكمة بدعوى أن المحامين عنه لم ينهوا دراسة القضية (الفرنسية-أرشيف)

غادرت مجموعة من البوسنيين ضحايا الحرب التي دارت بين عامي 1992
و1995 العاصمة البوسنية سراييفو أمس السبت في طريقهم إلى لاهاي لحضور محاكمة زعيم صرب البوسنة السابق رادوفان كراديتش المتهم بجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، التي تبدأ غد الاثنين.
 
واحتشد نحو 160 من الناجين من الحرب وأقارب ضحايا في حافلات استعدادا للرحلة.

ومن المقرر أن تبدأ المحاكمة غدا لكن كراديتش الذي يواجه 11 تهمة بارتكاب جرائم حرب قال إنه سيقاطع المحاكمة بعد أن رفض القضاة أحدث محاولة له للتأجيل بالقول إن فريق دفاعه لم يستعد على نحو ملائم.

وقالت رئيسة رابطة نساء من سربرنيتشا منيرة سوباسيتش "نذهب إلى هناك لرفع أصواتنا مجددا لإبلاغ أوروبا بأننا ما زلنا هنا ننتظر الحقيقية ونطلب العدالة، حقيقة أن كراديتش ربما لن يظهر (في المحاكمة) تكشف مجددا أن المجرم له كل الحقوق، في حين أن الضحايا لا يستطيعون حتى أن يجدوا عظام أطفالهم".

ويتوق البوسنيون إلى رؤية المسؤولين عن جرائم حرب، وقد نالوا عقابهم واضعين في اعتبارهم تجنب تكرار محاكمة سلوبودان ميلوسيفيتش التي استمرت لأكثر من أربع سنوات وانتهت بدون حكم بعدما توفي الرئيس اليوغسلافي السابق وهو رهن الاحتجاز عام 2006.

وقال رئيس رابطة أسرى الحرب مراد تاهيروفيتش إن "السلوك الذي شاهدناه من ميلوسيفيتش وسيسيلج يجب عدم تحمله بعد ذلك، ويجب على المتهمين أن يردوا على الاتهامات".

ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة حتى عام 2012 وعبرت رئيسة جمعية الأمم المعرضة للخطر فضيلة ميميسفيتش عن غضبها من الإفراج المبكر المزمع لرئيسة صرب البوسنة السابقة بيليانا بلافسيتش التي ستمضي فقط ثلثي فترة سجنها وهي 11 عاما.

وقالت "لا أعلم أن هناك نازيا حكم عليه بعقاب مخفف بسبب عمره أو أنه أفرج عنه لنفس السبب، كان هذا جدالا من قبل المحكمة والحكومة السويدية، عودتها إلى بلغراد يوم الثلاثاء تتزامن مع بدء محاكمة كراديتش وهذا فيه سخرية من الضحايا".

وشهد انقسام يوغسلافيا في التسعينيات بعضا من أسوأ الفظائع في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، حيث خاض الصرب والكروات حربا ضد المسلمين راح ضحيتها أكثر من 100 ألف شخص في الحرب من خلال سياسات مثل "التطهير العرقي".

واختفى كراديتش عن الأنظار عام 1996 ولكن في يوليو/تموز 2008 تبين أنه يعيش في بلغراد وجرى تسليمه إلى لاهاي، وما زال قائده العسكري السابق الجنرال راتكو ملاديتش هاربا وتسعى محكمة جرائم الحرب للقبض عليه.

المصدر : رويترز