الشاباك يستجوب المسافرين ومرافقيهم في مطار شونه فيلد (الجزيرة نت)

يستجوب عملاء جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك" بشكل دوري المسافرين عبر مطار شونه فيلد بالعاصمة الألمانية برلين، وفقا لأسبوعية دير شبيغل الألمانية.

وتحت عنوان "عملية إسرائيلية مشبوهة" ذكرت المجلة أن الإسرائيليين يفحصون هويات المسافرين وجوازات سفرهم بدقة.

وأوضحت المجلة -في عددها الذي سيصدر غدا الاثنين- أن عملية الاستجواب والتدقيق في وثائق السفر شملت الأشخاص المسافرين إلي تل أبيب ومرافقيهم الذين حضروا لتوديعهم بالمطار البرليني.

وذكرت المجلة أن "أفراد الاستخبارات الإسرائيلية قاموا بمهمتهم المريبة داخل وخارج المنطقة التي سمحت لهم السلطات الألمانية باستخدامها في مطار شونه فيلد".

وأشارت دير شبيغل إلى قيام العملاء الإسرائيليين بملاحقة سيدة أنهت توديع زوجها، حيث استوقفوها في متجر للكتب داخل المطار وسألوها عن سبب سفر زوجها إلى إسرائيل.

وذكرت المجلة أن معظم الركاب عبروا عن تخوفهم مما جرى لهم، وأشاروا إلى خروجهم بانطباع مفاده أنهم ملزمون بالإجابة على الأسئلة الموجهة إليهم من الإسرائيليين.

ونقلت دير شبيغل عن متحدث باسم الإدارة المركزية للشرطة الألمانية التي يقع مقرها في مدينة بوتسدام قوله "إن الإسرائيليين لديهم سماح محدود بالعمل في المطار وليس صلاحيات سيادية" وأضاف أن "إجابة المسافرين عن الأسئلة الإسرائيلية اختياري وليس ملزما".

وكشف المتحدث باسم الشرطة الألمانية عن تلقي سلطات بلاده في الماضي شكاوى احتج أصحابها على الإجراءات الإسرائيلية.

المصدر : الصحافة الألمانية,الجزيرة