التشيك تقبل الانضمام للدرع الصاروخي
آخر تحديث: 2009/10/23 الساعة 16:58 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/23 الساعة 16:58 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/5 هـ

التشيك تقبل الانضمام للدرع الصاروخي

بايدن حصل على تأييد بولندا ورومانيا والتشيك لخطة أوباما الدفاعية البديلة (الفرنسية)

رحب حلف شمال الأطلسي (ناتو) بخطط الدفاع الصاروخي البديلة التي كشف عنها الرئيس الأميركي باراك أوباما الشهر الماضي، في حين أكدت التشيك أنها مستعدة لتكون جزءاً من هذه المنظومة الدفاعية، وذلك بعد يومين من قبول بولندا ورومانيا المشاركة فيها.
 
وقال الأمين العام للناتو أندرس فو راسموسن اليوم إن النظام الذي يتصوره أوباما، والرامي إلى الدفاع عن الغرب ضد التهديدات المستقبلية من دول مثل إيران، سيوفر للأوروبيين والأميركيين الحماية ضد "تهديدات حقيقية".
 
وكان راسموسن يتحدث للصحفيين بعد أن أطلع وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الناتو على خطة أوباما لإعادة تكوين نظام الدفاع الصاروخي للرئيس السابق جورج بوش.
 
وقد حصل جو بايدن نائب الرئيس الأميركي اليوم الجمعة على موافقة التشيك على الانخراط في المنظومة الدفاعية الجديدة المسماة إس إم 3، وقال إن جمهورية التشيك مستعدة لتلعب دوراً في خطة جديدة للدفاع الصاروخي الأميركي.
 
وقال رئيس وزراء التشيك جان فيستشر إن بلاده ترحب بخطة الدفاع الصاروخي الجديدة للرئيس أوباما وإنها على استعداد لأن تكون جزءاً منها.
 
وكان بايدن حصل على موافقة كل من بولندا ورومانيا للمشاركة بالخطة الدفاعية الجديدة، وأشاد أمس من العاصمة الرومانية بوخارست بتبني الأخيرة "شبه الفوري" للنظام الجديد قائلاً إنه "ذو بنية أفضل بكثير، وله ميزة حمايتكم وحماية الولايات المتحدة كذلك".
 
كما وصف رئيس الوزراء البولندي دونالد تاسك المشروع الجديد المضاد للصواريخ بأنه مثير ومهم, وأعلن أول أمس أن بلاده مستعدة للمشاركة في النطاق المناسب.
 
وكان الرئيس الأميركي قد أعلن الشهر الماضي عن إلغاء المرحلة الثالثة من خطة درع الدفاع الصاروخي بأوروبا، والتي تشمل نشر عشرة صواريخ في بولندا، ونصب محطة رادار على الأراضي التشيكية.
المصدر : وكالات

التعليقات