ناتو يعتبر أفغانستان التحدي الأخطر
آخر تحديث: 2009/10/22 الساعة 18:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/10/22 الساعة 18:47 (مكة المكرمة) الموافق 1430/11/4 هـ

ناتو يعتبر أفغانستان التحدي الأخطر

راسموسن اعترف بصعوبات الناتو في أفغانستان (الفرنسية)

أكد حلف شمال الأطلسي (الناتو) أن أفغانستان تعتبر أكبر تحد تواجهه المنظمة على الإطلاق في وقت أقر فيه جنرال سابق في قوات المساعدة الدولية على إرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) أن الحلف لا يتوفر على إستراتيجية هناك وتواجه عملياته احتضارا.
 
وحذر الأمين العام للحلف أندرس فوغ راسموسن من أن ترك أفغانستان "يعني إعادة هذا البلد من جديد إلى تنظيم القاعدة مما سينشر عدم الاستقرار في وسط آسيا ولاحقا أوروبا".
 
وجاء ذلك في اجتماع لوزراء دفاع دول الناتو في سلوفاكيا دعا فيه راسموسن إلى بذل مزيد من الجهود لتحقيق الاستقرار والسلام في أفغانستان.
 
وقال راسموسن "أدرك جيدا أن هناك أعدادا متزايدة من الأشخاص الذين يتساءلون عما إذا كانت تكلفة انتشارنا في أفغانستان باهظة، أود أن أقول لهؤلاء، بكل وضوح وبلا غموض، إن التقاعس سيكلفنا أكثر بكثير".
 
ومن المقرر أن يبحث اجتماع وزراء دفاع الناتو في العاصمة السلوفاكية براتيسلافا إستراتيجية الحلف المستقبلية في أفغانستان، والقيود التي تواجهها ميزانية التكتل العسكري ونشر درع  صاروخية متطورة لحماية أوروبا من "الدول المارقة".
 
وفي غضون ذلك أقر الجنرال الكندي ريك هيليي، القائد السابق لقوات إيساف في أفغانستان أن الحلف لم يتوفر على أي إستراتيجية لمهمته في أفغانستان.
 
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عنه قوله في كتاب حول سيرته الذاتية إن "أفغانستان كشفت أن الناتو يبغ مرحلة الاحتضار، والتحلل، وأنه بدون عملية إنقاذ، فإن الحلف سيشهد نهايته".
 
غيتس أكد أنه سيحسم في قرار مزيد من القوات لأفغانستان (الفرنسية-أرشيف)
وفي المقابل قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس اليوم إنه يعمل على اتخاذ قرار فيما يتعلق بإرسال مزيد من القوات إلى أفغانستان.
 
وأضاف في تصريحات بسول أنه سيطلع الرئيس الأميركي باراك أوباما بقراره قبل اجتماع الحلف ببراتيسلافا.
 
وأعلن أوباما أمس أنه قد يتوصل لقرار حول إستراتيجيته الجديدة في الحرب في أفغانستان قبل إعلان نتيجة جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة الأفغانية في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني.
 
من ناحية أخرى بدأت في أفغانستان التحضيرات الفنية لجولة إعادة الانتخابات الرئاسية في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
 
إشراف أممي
وقامت فرق مختصة بإشراف الأمم المتحدة بإرسال صناديق الاقتراع إلى المقاطعات الأفغانية بعدما وافق الرئيس حامد كرزاي ومنافسه عبد الله عبد الله على إعادة الانتخابات إثر إلغاء نحو ثلث الأصوات التي احتُسبت لكرزاي بدعوى التزوير.
 
تزايد قتلى الجنود الأميركيين بأفغانستان(الفرنسية-أرشيف)
وقال عليم صديق المتحدث باسم الأمم المتحدة في كابل الأربعاء إن مائتين من أصل 380 هم رؤساء دوائر الانتخابات من اللجنة الانتخابية التي تشكلها الحكومة يجرى استبدالهم.
 
وبرر ذلك باكتشاف الهيئة الدولية التي تدعمها الأمم المتحدة أدلة على وقوع تزوير أو تلاعب في الأصوات.
 
خسائر
وعلى الصعيد الميداني ذكر مسؤول عسكري أفغاني أن مروحية عسكرية تحطمت في شمال البلاد مخلفة خسائر في الأرواح لم يحددها.
 
ونقلت رويترز عن الجنرال مجيد قوله إن الطائرة تحطمت فوق جبال بولاية بغلان دون أن يحدد هويتها.
 
ومن جهتها أعلنت إيساف مقتل جندي أميركي من قوات الناتو الأربعاء جراء انفجار قنبلة جنوب البلاد.
 
وبذلك ارتفع عدد قتلى الجنود الأميركيين بأفغانستان –حسب تقارير إعلامية- إلى 253 منذ بداية العام الجاري.


المصدر : وكالات

التعليقات