باكستان تعتقل متحدثا سابقا للملا عمر وتفتح ممر خيبر
آخر تحديث: 2009/1/4 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز: الأمم المتحدة تدعو إلى هدنة للسماح بإخراج 20 ألف مدني محاصرين في الرقة
آخر تحديث: 2009/1/4 الساعة 00:31 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/8 هـ

باكستان تعتقل متحدثا سابقا للملا عمر وتفتح ممر خيبر

باكستان كانت اعتقلت القيادي في طالبان لأول مرة عام 2005 وسلمته لأفغانستان (الفرنسية)
 
اعتقلت أجهزة الأمن الباكستانية محمد ياسر المتحدث السابق باسم زعيم حركة طالبان الملا عمر، كما قررت إعادة فتح ممر خيبر الحدودي الذي تنقل عبره الإمدادات لقوات التحالف في أفغانستان، بينما قتل جنديان باكستانيان بانفجار لغم أرضي.
 
وقال مسؤول في المخابرات الباكستانية طلب عدم ذكر اسمه إن قوات الأمن دهمت منزلاً في مدينة بيشاور شمالي غربي باكستان بناء على معلومة حصلت عليها واعتقلت ياسر.
 
وكان ياسر -الذي عمل متحدثاً باسم الملا عمر بعد سقوط نظام طالبان- اعتقل أول الأمر في باكستان عام 2005 وتم تسليمه للحكومة الأفغانية التي أفرجت عنه عام 2007 إلى جانب أربعة آخرين من قادة طالبان مقابل إطلاق سراح الصحفي الإيطالي دانيل ماسترو جياكومو.
 
75% من إمدادات قوات التحالف في أفغانستان تمر عبر ممر خيبر (الفرنسية)
ممر خيبر
وفي إطار آخر أعادت باكستان فتح ممر خيبر الحدودي الذي يربطها مع أفغانستان بعد أن تم إغلاقه لمدة ثلاثة أيام جراء الهجمات المسلحة التي استهدفت قوافل إمدادات القوات الغربية التي تقاتل حركة طالبان في أفغانستان وتشكل نحو 75% من مجمل إمدادتهم من الوقود والطعام والبضائع الأخرى.
 
ويأتي هذا الأجراء في الوقت الذي لا تزال فيه العمليات العسكرية الباكستانية جارية في منطقة جمرود المؤدية إلى ممر خيبر، حيث تم حتى الآن اعتقال عشرات الأشخاص خلال العملية.
 
تطورات ميدانية
على الصعيد الميداني ذكرت مصادر في الشرطة أن جنديين باكستانيين قتلا وأصيب أربعة آخرون بانفجار لغم أرضي تم التحكم به عن بعد استهدف مركبتهم في مدينة ديرا بوغتي في إقليم بلوشستان جنوبي غربي باكستان.
 
وقد أعلن المتحدث باسم حركة جيش جمهورية البلوش الانفصالية سارباز خان مسؤولية حركته عن هذا الهجوم.
 
وفي حادث منفصل آخر ذكر مسؤول الشرطة المحلية محمد إرشاد أن شخصاً قتل وأصيب 12 آخرون بينهم أربعة حالتهم خطرة عندما استهدف رجال مجهولون جنوداً بقنبلة يدوية أخطأتهم في سوق بلدة ماستونغ الرئيسي جنوب كويتا عاصمة الإقليم.
 
كما قالت الشرطة إن مسلحين أعدموا سبعة أشخاص رمياً بالرصاص وقطعوا رأس ثامن خلال الليل في وادي سوات شمالي غربي البلاد حيث تقاتل القوات الباكستانية المسلحين منذ عام 2007.
المصدر : وكالات