البرادعي وصف رفض بث النداء بالانتهاك لقواعد اللياقة الإنسانية الأساسية (الفرنسية-أرشيف)

ألغى المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي مخططا لإجراء مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) احتجاجا على رفضها بث نداء أطلقته منظمات خيرية لجمع تبرعات لصالح سكان قطاع غزة في أعقاب العدوان الإسرائيلي الأخير عليه.

 

وقالت متحدثة باسم الوكالة إن "المدير العام ألغى إجراء مقابلات كانت مقررة مع الخدمة الدولية الإذاعية والتلفزيونية في بي.بي.سي بسبب قرار إدارتها رفض إذاعة النداء الإنساني الذي أطلقته لجنة الكوارث الطارئة".

 

وأضافت المتحدثة ميليسا فليمينغ أن البرادعي "يعتقد بأن هذا القرار انتهاك لقواعد اللياقة الإنسانية الأساسية المتمثلة في مساعدة ضعفاء الناس بغض النظر عن من كان منهم محقا ومن كان على خطأ".

 

ونسبت صحيفة ذي غارديان البريطانية لمتحدث باسم الهيئة قوله "نأسف لأن البرادعي لم يعد قادراً على المشاركة في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية أثناء وجوده في دافوس، لكن جمهورنا حول العالم سيظل مهتما بما كان سيقوله حول العديد من المواضيع، ونأمل أن يقبل دعوة في وقت آخر".

 

وترفض بي.بي.سي وشبكة سكاي نيوز بث نداء لجنة الكوارث الطارئة التي تضم أكثر من 10 منظمات خيرية بريطانية غير حكومية لجمع تبرعات لضحايا قطاع غزة، في حين بثت النداء القنوات التلفزيونية البريطانية (آي.تي.في) والقناتان الرابعة والخامسة وشاهده نحو 4.5 ملايين شخص.

 

وترفض بي.بي.سي وسكاي نيوز بث النداء الذي لا يستغرق سوى دقيقتين بزعم أنه قد يقوض سمعتهما بالحياد، وهو ما استنكره العديد من الوزراء والبرلمانيين ورجال الدين البريطانيين.

 

يشار إلى أن البرادعي -الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2005- سيترك منصبه كمدير عام للوكالة الذرية في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

المصدر : وكالات