إزالة قذائف هاون من حرم السفارة الأميركية بمانيلا
آخر تحديث: 2009/1/24 الساعة 12:40 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/24 الساعة 12:40 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/28 هـ

إزالة قذائف هاون من حرم السفارة الأميركية بمانيلا

خبراء المتفجرات أزالوا القذائف بحذر شديد (الفرنسية-أرشيف)

أزال خبراء متفجرات فلبينيون اليوم السبت نحو 60 قذيفة هاون تعود للحرب العالمية الثانية عثر عليها في المنطقة المحيطة بالسفارة الأميركية في العاصمة مانيلا.

وأعلنت المتحدثة باسم السفارة الأميركية ربيكا تومسون أن السفارة الأميركية أخليت أمس الجمعة بعد أن عثر عمال حفر على القذائف في المنطقة المحيطة بالبعثة الدبلوماسية.
 
وأزال الخبراء بحذر شديد القذائف الصدئة والمغطاة بالطين وتم نقلها إلى قاعدة للشرطة الفلبينية.
 
وقالت تومسون "لقد جمع الخبراء كل ما حصلوا عليه هناك"، مشيرة إلى أن منطقة السفارة الأميركية الواقعة قبالة خليج مانيلا، كانت قد استخدمت مقرا رئيسيا للقوات المسلحة اليابانية من 1942 إلى 1945.
 
وأضافت "ليس من المستغرب أن نجد هذه القنابل القديمة داخل المقر، ونحن نقدر الاستجابة السريعة من السلطات الفلبينية التي أزالتها ونقلتها بسرعة وأمان".
 
ومن جهته أكد قائد شرطة العاصمة مانيلا ليوبولدو باتاويل أن "هذه القذائف يمكن أن تكون قاتلة، ومن الممكن أن تقتل وتحدث دمارا هائلا".
 
وأوضح أنه سيتم نقل هذه الذخائر غير المتفجرة إلى منطقة شمال مانيلا حيث سيتم تفجيرها بشكل صحيح وفقا للإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات.
 
وأفادت الشرطة بأن التقارير بالعثور على مواد لم تنفجر في مواقع البناء ما زالت أمرا شائعا في العاصمة بعد أكثر من 60 عاما على انتهاء الحرب العالمية الثانية.
 
ويشار إلى أن مانيلا -التي كان يحتلها الجيش الياباني ثم استعادتها قوات الحلفاء- شهدت قتالا عنيفا وتعرضت لقصف عنيف خلال الحرب العالمية الثانية.
المصدر : رويترز