منوشهر متكي دعا لمحاكمة قادة إسرائيل لارتكابهم جرائم حرب (الفرنسية-أرشيف)
قال وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي إن منظمات المقاومة الفلسطينية مثل غيرها في أنحاء العالم لها الحق في الحصول على أسلحة لمكافحة الاحتلال الإسرائيلي.
 
ولم يذكر متكي -الذي كان يلقي كلمة في طهران عن الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة- ما إذا كانت إيران ستقدم دعما عسكريا لفصائل المقاومة، لكنه قال إنه من الطبيعي أن يدافع الفلسطينيون عن أنفسهم وعن أرضهم.
 
وأشار إلى أن أهداف إسرائيل في غزة كانت القضاء على المقاومة وتدمير القدرة الدفاعية للمقاومة، في إشارة واضحة إلى حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، لكنه أكد أن إسرائيل فشلت في تحقيق أهدافها.
 
ودعا الوزير الإيراني إلى محاكمة قادة إسرائيل بمن فيهم رئيس الوزراء إيهود أولمرت لارتكابهم جرائم حرب.
 
واستنكر متكي أن تقوم الولايات المتحدة بتقديم مئات الأطنان لإسرائيل "ثم تقول بعد ذلك إن المقاومة يجب ألا يكون لديها أي أسلحة".
 
وتتهم إسرائيل إيران بتقديم أسلحة إلى حماس وتقول طهران إنها تقدم دعما ماليا وإنسانيا ومعنويا للمقاومة.
 
وكانت الولايات المتحدة وإسرائيل وقعتا يوم 16 من الشهر الجاري اتفاقا يهدف إلى منع تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة في إطار الجهود الرامية إلى ضمان التوصل إلى وقف لإطلاق النار.

وتهدف مذكرة التفاهم الموقعة بين الدولتين إلى تحسين عملية تقاسم المعلومات بينهما من أجل الحيلولة دون وصول الأسلحة إلى حركة حماس في غزة و"تحديدا من إيران" بحسب ما صرحت به وزيرة الخارجية الأميركية السابقة كوندوليزا رايس.

المصدر : وكالات