قدامى المحاربين البريطانيين يقاضون الحكومة
آخر تحديث: 2009/1/22 الساعة 01:14 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/26 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزارة الخارجية التركية: استفتاء كردستان العراق سيعرض سلام واستقرار المنطقة للخطر
آخر تحديث: 2009/1/22 الساعة 01:14 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/26 هـ

قدامى المحاربين البريطانيين يقاضون الحكومة

 
يعتزم عدد من قدامى المحاربين في الجيش البريطاني الذين شاركوا في اختبارات نووية في المحيطين الهندي والهادي، رفع دعوى قضائية ضد حكومتهم أمام المحكمة العليا في لندن للحصول على تعويضات عن الأمراض التي لحقت بهم.
 
وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن الجنود السابقين يريدون تعويضات من الحكومة عن الأمراض التي لحقت بهم نتيجة تعرّضهم للإشعاع النووي خلال التجارب التي أُجريت في الخمسينيات من القرن الماضي.
 
وأضافت أن المحامين الذين يمثلون وزارة الدفاع البريطانية سيسعون إلى عرقلة الدعوى القضائية بالإصرار على أن الاختبارات وقعت قبل فترة طويلة جداً للمطالبة بتعويضات.
 
وكانت بريطانيا أجرت في ذروة الحرب الباردة، مطلع الخمسينيات،


سلسلة من التجارب على الأسلحة النووية في أستراليا وجزر مونتيبلو الواقعة غرب الساحل الأسترالي وجزر عيد الميلاد في المحيط الهادي، وشارك بها جنود بريطانيون من الجيش وسلاحي البحرية والجو إلى جانب جنود من نيوزيلندا وفيجي.
 
ويقول المحاربون القدامى إنهم لم يحصلوا على حماية لائقة من الانفجارات النووية ولم يكونوا وقتها على علم بالمضاعفات المحتملة والتي سبّبت لهم مشاكل صحية، مثل أمراض السرطان وعيوب جلدية ومشاكل في الإنجاب وقللت أعمارهم بسبّب تعرضهم للإشعاع النووي.
 
وأشارت الإذاعة إلى أن المحكمة العليا ستبدأ الأربعاء المقبل جلسات الاستماع إلى قضية المحاربين القدامى لإقرار ما إذا كان قانون التحديد لعام 1980 يجيز لهم رفع دعوى قضائية ضد الحكومة أم لا، بعد مرور فترة طويلة على الحادث.
 
وذكرت أن وزارة الدفاع يمكن أن تواجه دعاوى قضائية مشابهة من نحو ألف جندي سابق ستكلفها ملايين الجنيهات الإسترلينية إذا قبلت المحكمة العليا دعوى التعويض التي رفعها المحاربون القدامى ضد الحكومة.
المصدر : يو بي آي