نجاد دعا مصر في حوار مع قناة المنار إلى فتح معبر رفح (الفرنسية-أرشيف)

حث الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد القادة العرب على قطع علاقاتهم مع إسرائيل واستخدام نفوذهم السياسي والاقتصادي للضغط على إسرائيل كي توقف عدوانها على قطاع غزة.

وطالب نجاد في حوار بثته قناة المنار اللبنانية المملوكة لحزب الله العرب بالضغط على الدول الغربية التي تدعم إسرائيل لوقف الحرب التي أوقعت حتى الآن 1054 شهيدا في القطاع.

ونفى نجاد في حديثه أن تكون طهران تضغط على حركة المقاومة الإسلامية حماس كي ترفض المساعي الدبلوماسية المصرية لوقف القتال ودعا مصر إلى فتح معبر رفح على حدودها مع قطاع غزة.

وقال إن "على العرب ممارسة الضغط على حماة الكيان الصهيوني وليس التضييق على حركة المقاومة الإسلامية (حماس)".

وأردف نجاد قائلا "أنا لا أشك في أن الدول العربية إذا فتحت المجال فإن مئات الآلاف بل الملايين من الشباب جاهزون للذهاب للوقوف إلى جانب الفلسطينيين".

وأعرب الرئيس الإيراني عن اعتقاده بأن على الحكومة المصرية تغيير تصرفها في المحافل الدبلوماسية الغربية مشيرا إلى أن "الجميع يتهم مصر ويقول إن أساس هذا المخطط والهجوم على غزة هو اقتراح مصري ومدعوم منها".

وأضاف "نحن نضع هذا الاتهام لمصر في إطار التفرقة التي يقوم بها الأعداء ولكن على الحكومة المصرية أن توضح موقفها وأن تقول أن لا علاقة لها بالأمر".

مواقف إيرانية
يشار إلى أن الزوارق الإسرائيلية اعترضت أمس سفينة إيرانية تحمل ألفي طن من الأغذية والأدوية إلى أهل القطاع المحاصر وأجبرتها على التوجه إلى السواحل المصرية.

وأثارت الحملة العسكرية الإسرائيلية التي انطلقت في 27 ديسمبر/كانون الأول الماضي غضبا عارما في العالم الإسلامي.

وفي إشارة ذات مغزى أصدر المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي فتوى يحظر فيها عمل أي من الشركات العالمية الموجودة في إيران إذا ثبت أنها مملوكة كليا أو جزئيا من قبل إسرائيليين.

المصدر : وكالات