إثيوبيا تسحب آخر جنودها من العاصمة الصومالية
آخر تحديث: 2009/1/16 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/16 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/20 هـ

إثيوبيا تسحب آخر جنودها من العاصمة الصومالية

قوات إثيوبية مع بدء انسحابها من مواقع لها بمقديشو قبل يومين (الجزيرة نت)

أكدت مصادر حكومية صومالية وشهود عيان أن القوات الإثيوبية أكملت الخميس انسحابها من العاصمة مقديشو وسط انقسام في آراء المراقبين بشأن ما إذا كان ذلك سيؤدي إلى فراغ أمني يتسبب في وقوع المزيد من أعمال العنف بالبلاد.

ونقلت وكالة رويترز عن نائب محافظ منطقة بنادير عبد الفتاح إبراهيم شعوي تأكيده أن القوات الإثيوبية -التي كانت تدعم الحكومة الانتقالية- أخلت جميع مواقعها في مقديشو وتوجهت ليلة الخميس إلى الطريق الجنوبي باتجاه مدينة بيدوا.

وذكر شاهد عيان يقطن في بلدة ألاشا الواقعة عند مشارف مقديشو أنه تابع الدبابات الإثيوبية وهي تنسحب من المدينة على الطريق الرئيسي بمرافقة الجنود الذين كانوا يسيرون بجانب العربات العسكرية.

وتأتي هذه الخطوة وسط مخاوف بعض المراقبين من احتمال أن يؤدي هذا الانسحاب إلى فراغ أمني يعيد دورة العنف إلى البلاد عبر تصاعد الاقتتال الداخلي وإراقة المزيد من الدماء.

"
اقرأ

العلاقات الصومالية الإثيوبية.. صراع لا يتوقف
"

لكن آخرين يرون في هذا التطور الميداني تحولا إيجابيا يساهم في ظهور فصائل إسلامية أكثر اعتدالا قادرة على الانضمام لإدارة جديدة للبلاد مع الأخذ بعين الاعتبار الهواجس الأميركية من تزايد نفوذ التيارات الإسلامية في القرن الأفريقي.

وكان 12 شخصا على الأقل قد قتلوا الأربعاء عندما قصف مسلحون -يعتقد أنهم ينتمون لتنظيمات إسلامية- القصر الرئاسي ونصبوا كمينا للقوات الإثيوبية التي كانت تغادر مقديشو.

المصدر : رويترز