وفد نووي من كوريا الجنوبية في زيارة نادرة للشمالية
آخر تحديث: 2009/1/13 الساعة 20:56 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/13 الساعة 20:56 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/16 هـ

وفد نووي من كوريا الجنوبية في زيارة نادرة للشمالية

رئيس وفد المفاوضين الكوري الجنوبي حول الملف النووي (يسار) مع نظيره الشمالي خلال محادثات بكين الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف) 

ذكرت الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء أن فريقا من الخبراء في المجال النووي سيقوم بزيارة إلى الجارة الشمالية خلال الأسبوع الجاري، وذلك ضمن بنود اتفاق نزع السلاح النووي الذي وقعته كوريا الشمالية مؤخرا.
 
وقالت الوزارة في بيان إن فريق الخبراء سيشرع في زيارته إلى بيونغ يانغ الخميس المقبل لتفقد قضبان الوقود النووي الكورية الشمالية غير المستخدمة، وذلك في إطار الخطوات المطلوبة في مجال اتفاق نزع السلاح النووي الذي وقعته بيونغ يانغ.
 
وأضاف البيان الجنوبي "لدينا فريق من المفتشين يهدف للمشاركة في اتخاذ قرار بشأن معالجة قضبان الوقود غير المستغلة التي تمتلكها كوريا الشمالية، وسوف يركز الفريق على الجوانب التقنية والاقتصادية في عملهم".
 
وكانت بيونغ يانغ قد وافقت على بيع قضبان الوقود النووي غير المستخدم خلال محادثات نزع السلاح النووي التي جرت الشهر الماضي في بكين وشاركت فيها كوريا الجنوبية، وسيبحث الفريق الجنوبي في إمكانية شراء هذه القضبان غير المستخدمة.
 
ويعتبر هذا أول وفد جنوبي رفيع المستوى يزور الجارة الشمالية منذ تولي الرئيس لي ميونغ باك منصبه في فبراير/ شباط العام الماضي، ومن المرات النادرة التي تحصل فيها مثل هذه الزيارات بين الجارتين اللدودتين.
 
وقد شهدت  العلاقات بين الكوريتين فترة برود خلال العام الماضي، حيث قطعت بيونغ يانغ العلاقات مع سول احتجاجا على سياسات الرئيس لي ميونغ الذي تولى منصبه في فبراير/ شباط 2008 وقام بخفض التدفق الحر للمساعدات غير المشروطة التي كانت توجه للجارة الشمالية.
 
ولا تزال الكوريتان من الناحية الفنية في حالة حرب بسبب النزاع الذي استمر بينهما طيلة ثلاث سنوات (1950-1953) وانتهى بهدنة وليس معاهدة سلام.
المصدر : وكالات