لم تتوقف المظاهرات المنددة بالحرب الإسرائيلية على غزة بالعاصمة البريطانية (الجزيرة نت)

أفاد مراسل الجزيرة نت في العاصمة البريطانية لندن بأن اشتباكات تجري الآن بين متظاهرين غاضبين والشرطة البريطانية وذلك بالقرب من السفارة الإسرائيلية.
 
وقال المراسل مدين مديرية إن الشرطة واجهت المتظاهرين الذين يحاولون اقتحام السفارة الإسرائيلية بالقوة، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى، كما اعتقلت عددا آخر.
 
وأضاف المراسل أن عدد المتظاهرين يتجاوز مائة ألف شخص تجمعوا للتنديد بالحرب الإسرائيلية على قطاع غزة والتي سقط جراءها أكثر من 827 شهيدا.
 
من ناحيته ذكر مراسل قناة الجزيرة ناصر البدري أن المتظاهرين الغاضبين -والذين من بينهم مواطنون من أصول بريطانية ومجموعات يهودية- يرفضون الحرب الإسرائيلية واصفين إسرائيل بالدولة الصهيونية.
 
ويطالب منظمو المظاهرة باستخدام بريطانيا علاقتها القوية مع إسرائيل للضغط عليها لوقف العدوان على غزة، كما يطالبون بإنهاء حالة الحصار المفروضة على قطاع غزة منذ مدة طويلة.
 
كذلك طالب المتظاهرون الحكومة البريطانية بوقف تصدير السلاح إلى إسرائيل.
 
كما لفت البدري إلى أن المظاهرات التي كانت تنظم منذ اليوم الأول للعدوان أمام السفارة الإسرائيلية تسير بشكل هادئ إلا أنها تحولت اليوم إلى حالة من الغضب الذي دفع المتظاهرين لمحاولة اقتحامها.

المصدر : الجزيرة