يوسف رضا جيلاني (يمين) أثناء استقباله جوزيف بايدن (الفرنسية)

وصل جوزيف بايدن نائب الرئيس الأمريكي المنتخب إلى أفغانستان اليوم للقاء الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وقيادة القوات الأميركية هناك في إطار تأكيد عزم الإدارة الأميركية المقبلة على دعم أفغانستان سياسيا وعسكريا.

وأفاد العقيد غريغ جوليان المتحدث باسم القوات الأميركية في أفغانستان أن بايدن التقى الفريق ديفد ماكيرنان قائد القوات الدولية للمساعدة على تحقيق الأمن والاستقرار في أفغانستان (إيساف) وتباحث معه حول آخر تطورات الوضع الميداني.

وأضاف جوليان أن بايدن سيلتقي العديد من قادة القوات الأميركية في أفغانستان قبل أن يلتقي الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في وقت لاحق اليوم السبت.

وذكرت مصادر إعلامية أن زيارة بايدن إلى أفغانستان التي تستمر يوما واحدا تأتي في إطار تأكيد التزام الإدارة الأميركية الجديدة برئاسة باراك أوباما بالعمل على دعم أفغانستان سياسيا وعسكريا في إطار الحرب ضد ما يسمى بالإرهاب.

الفريق ماكيرنان (يسار) أطلع بايدن على الوضع الميداني لقوات إيساف
(الفرنسية-أرشيف) 
زيادة القوات
يشار إلى أن أوباما تعهد بزيادة عدد القوات الأميركية في أفغانستان حيث تواجه القوات الأجنبية هناك أوضاعا صعبة مع تنامي نفوذ حركة طالبان لا سيما في المناطق الجنوبية.

وسبق لبايدن –الذي ترأس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ لفترة طويلة-القيام بعدة زيارات إلى أفغانستان فضلا عن معرفته التفصيلية بالأوضاع هناك.

ومن المقرر أن تصل الدفعة الأولى من التعزيزات الأميركية -وقوامها نحو ثلاثة آلاف جندي- إلى أفغانستان الشهر الجاري حيث ستتمركز في جنوب وجنوب غرب كابول، على أن يتم لاحقا إرسال القوات الإضافية الباقية إلى الجنوب لتغيير الواقع الميداني بين طالبان وقوات التحالف هناك وأغلبها من بريطانيا وكندا وهولندا.

تحالف إستراتيجي
وكان بايدن وصل كابل قادما من إسلام حيث التقى كبار المسؤولين الباكستانيين وفي مقدمتهم الرئيس آصف علي زرداري ورئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني.



وفي هذا الإطار أكد بيان رسمي باكستاني أن مباحثات بايدن في باكستان تناولت مساهمة إسلام آباد في الحرب ضد ما يسمى بالإرهاب، وأن الرئيس زرداري جدد لبايدن التزام بلاده بهذه الجهود كجزء رئيسي في الدفاع عن مصالحها.

ولفت البيان النظر إلى أن نائب الرئيس الأميركي المنتخب شدد لزرداري على دعم الإدارة الجديدة لجهود إسلام آباد في مكافحة الإرهاب وتقدير واشنطن الكبير "لمساهمة باكستان وتضحياتها على هذا الصعيد".

المصدر : وكالات