ساركوزي التقى ميدفيديف وأكد قرب الانسحاب من جورجيا
آخر تحديث: 2008/9/9 الساعة 05:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/10 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: الاحتلال يقتل فلسطينيا شمال الخليل بذريعة محاولته طعن جندي إسرائيلي
آخر تحديث: 2008/9/9 الساعة 05:50 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/10 هـ

ساركوزي التقى ميدفيديف وأكد قرب الانسحاب من جورجيا

ساركوزي انتزع موافقة من ميدفيديف على سحب القوات الروسية من محيط بوتي(الفرنسية)

قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي -في ختام مباحثات مع نظيره الروسي ديمتري ميدفيديف خارج موسكو بشأن الأزمة الجورجية- إن الأخير وافق على سحب القوات الروسية من محيط مينائي بوتي وسيناكي خلال أسبوع ومن أراضي جورجيا ما عدا إقليمي أبخازيا وأوسيتيا خلال شهر.

وأوضح في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي أن القوات الروسية ستنقل نقاط التفتيش القريبة من ميناء بوتي "وفي غضون شهر ستكون القوات العسكرية الروسية خارج المناطق الجورجية باستثناء أوسيتيا وأبخازيا بطبيعة الحال".

ومضى الرئيس الفرنسي -الذي رافقه وفد أوروبي- إلى القول إنه إذا نفذت روسيا الاتفاق الأخير الخاص بالانسحاب من جورجيا فلن يكون هناك سبب يحول دون إجراء المحادثات بينها وبين الاتحاد الأوروبي في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

غير أن الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف قال من جهته إن الانسحاب من محيط ميناء بوتي مشروط بتعهد جورجيا بعدم استخدام القوة ضد أبخازيا. وأكد أن موسكو تلقت من دول الاتحاد الأوروبي وفرنسا التي تترأسه ضمانا بأن جورجيا لن تستخدم القوة.

وقال إنه يوجد اتفاق مبدئي على نشر قوة مراقبة أوروبية قوامها مائتا فرد في المنطقة العازلة حول أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا مؤكدا أن القوات الروسية ستنسحب منها.

وشدد الرئيس الروسي على أن اعتراف روسيا بالإقليمين "نهائي ولا رجعة عنه" مشيرا كذلك إلى أن الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي تلقى "أوامر مباشرة أو موافقة صامتة من واشنطن على التصرف الأحمق" ضد أوسيتيا الجنوبية. وأضاف أن الناس ماتت وكل الشعب الجورجي يدفع الآن الثمن.

فرنسا مهتمة بسحب روسيا قواتها من نقاط التفتيش القريبة من ميناء بوتي (رويترز-أرشيف)
لكن مسؤولا بوزارة الخارجية الروسية صرح للصحفيين اليوم بأن موسكو تعارض وجود مهمة مراقبة مستقلة تابعة للاتحاد الأوروبي في جورجيا وأصر على المهمة التي تقودها منظمة الأمن والتعاون في أوروبا والتي تتمتع فيها روسيا بنفوذ أكبر.

وقال أندريه نيستيرنكو أن اشتراك مراقبين دوليين آخرين يمكن أن يؤدي إلى "شرذمة" البعثة.

وكان ساركوزي قام بزيارة خاطفة إلى موسكو الاثنين برفقة رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروسو والممثل الأعلى لسياسة الاتحاد الأوروبي الخارجية خافيير سولانا لإجراء محادثات مع ميدفيديف بهدف تطبيق خطة السلام في جورجيا وحمل روسيا على سحب قواتها من هناك.

ويحاول ساركوزي الذي سينتقل إلى جورجيا لاحقا إجبار موسكو على الإذعان للاتفاقية التي أوقفت الحرب التي استمرت خمسة أيام بالتهديد بتعليق المحادثات الخاصة بشأن اتفاقية شراكة جديدة بين الاتحاد الأوروبي وروسيا.

بموازاة ذلك جمد الرئيس الأميركي اليوم اتفاقية نووية مدنية مع موسكو على خلفية الأزمة الجورجية. وأوضح بيان للخارجية أن بوش أبلغ الكونغرس بتراجعه عن اتفاق سلمي نووي يسمى اتفاق 321.

تصريح موراتينوس
وفي مدريد دعا وزير الخارجية الإسباني ميغل أنخيل موراتينوس الاثنين إلى ترجيح الحوار وليس المواجهة مع روسيا بشأن الأزمة الجورجية، في كلمة ألقاها في افتتاح مؤتمر للسفراء الإسبانيين في مدريد.

وقال موراتينوس "يجب أن نفسح لروسيا إمكانية حوار وليس مواجهة"، معلنا إرسال سفير دائم لمنطقة القوقاز "بشكل عاجل" يكون مقره في تبليسي.

موراتينوس: إسبانيا سترسل سفيرا دائما لشؤون القوقاز مقره تبليسي (الفرنسية)
في السياق قالت محطة تلفزيونية بولندية إن اثنين من مراسليها اعتقلا على يد القوات الروسية عندما كانا يتحققان من حقيقة إذعان موسكو لاتفاقية الانسحاب من أوسيتيا الجنوبية.

وذكر المصدر أن السفارة البلوندية في تبليسي تحاول التفاوض لإطلاق سراح الصحفيين داريوش بوهاكيجفيتش ومارسين فيسولوفيكس وسائقهما الجورجي.

محكمة العدل
وتتزامن هذه التطورات مع افتتاح جلسة محكمة العدل الدولية المخصصة لطلب جورجيا إلزام روسيا بوقف "التطهير الإثني" في منطقتي أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا، والسماح للجورجيين النازحين بالعودة إلى هذين الإقليمين الانفصاليين.

ومن المقرر أن تستمع المحكمة لمدة ثلاثة أيام إلى حجج كل من تبليسي وموسكو بشأن الإجراءات (العاجلة) التي تطالب بها جورجيا.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: