زرداري يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لباكستان
آخر تحديث: 2008/9/9 الساعة 11:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/9 الساعة 11:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/10 هـ

زرداري يؤدي اليمين الدستورية رئيسا لباكستان

زرداري بات الرئيس الرابع عشر لباكستان منذ نشأتها (الفرنسية)

أدى الرئيس الباكستاني الجديد آصف علي زرداري اليمين الدستورية أمام رئيس مجلس القضاء الأعلى خلفا لبرويز مشرف الذي استقال الشهر الماضي وبحضور الرئيس الأفغاني حامد كرزاي.
 
وقد انتقل زرداري أمس إلى القصر الرئاسي بإسلام آباد بعد يومين من فوزه بأكثر من ثلثي الأصوات في اقتراع برلماني لانتخاب رئيس جديد.
 
وكان رئيس الحكومة الأسبق زعيم الرابطة الإسلامية نواز شريف التقى أمس الرئيس الجديد وهنأه بالمنصب.

ووصف شريف اللقاء بعد انتهائه بالودي، فيما أشار المتحدث باسم حزبه صديق فاروق إلى أنه تطرق إلى تدعيم العملية الديمقراطية في باكستان.
 
ضغوط
يشار إلى أن زرداري يتعرض حاليا لضغط من المعارضة لإلغاء التعديلات الدستورية التي استحدثها سلفه برويز مشرف وتعطي للرئيس صلاحية حل البرلمان.

وتطالب المعارضة زرداري أيضا بالتراجع عن تعيينات أجراها مشرف كذلك في بعض المناصب القضائية والعسكرية.

يشار إلى أن البرلمانيين الباكستانيين انتخبوا زرداري -الشخصية المثيرة للجدل زوج الزعيمة الباكستانية الراحلة بينظير بوتو- حيث أظهرت النتائج حصول زرداري على 479 صوتا من أصل 702.
 
كما حصل منافسه سعيد الزمان صديقي على 153 صوتا، وحصل المرشح الثالث مشاهد حسين على 43 صوتا.
 
وجرت هذه الانتخابات بعد 20 يوما من استقالة الرئيس السابق برويز مشرف تحت ضغط الائتلاف الجديد الحاكم.
 
وانبثق هذا الائتلاف عن الانتخابات التشريعية في 18 فبراير/ شباط، ويقوده حزب الشعب الباكستاني الذي يتزعمه زرداري منذ اغتيال زوجته بينظير في 27 ديسمبر/ كانون الأول 2007 في هجوم انتحاري.
 
وزرداري (53 عاما) لا يحظى بشعبية لدى الشعب الباكستاني ولا تزال سمعته سيئة في الخارج حتى الآن، تلاحقه في بلاده صفة "السيد 10%"، وهي إشارة إلى مزاعم بتلقيه نسبة 10% من كل صفقة اقتصادية تعقدها الدولة.
المصدر : وكالات