الأمن الباكستاني يقتل سبعة مسلحين في المنطقة القبلية
آخر تحديث: 2008/9/9 الساعة 13:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/9 الساعة 13:28 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/10 هـ

الأمن الباكستاني يقتل سبعة مسلحين في المنطقة القبلية

جنود باكستانيون في حال التأهب في موقع تابع للجيش بمنطقة القبائل (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت مصادر رسمية وعسكرية باكستانية أن قوات الأمن الباكستانية مدعومة بالدبابات قتلت سبعة من عناصر طالبان على الأقل في منطقة قبلية على الحدود مع أفغانستان.

وأوضحت هذه المصادر أن القوات الباكستانية اشتبكت مع المسلحين في قرية تانغ كاكا في منطقة باجور القبلية بعد تقدمها نحو معقلهم في لوي سام حيث احتلوا مباني حكومية رئيسية لمدة أشهر، مشيرة إلى أن هذه القوات استعادت السيطرة على مناطق في خار، أبرز مدينة في منطقة باجور القبلية.

وتقوم القوات الباكستانية منذ أسابيع بقصف مواقع المسلحين في باجور في عملية كبرى أدت إلى مقتل أكثر من 500 شخص ونزوح حوالي 260 ألف شخص.

استهداف حقاني
وتأتي الاشتباكات الجديدة بعد يوم من مقتل 23 شخصا معظمهم من أقارب القائد الطالباني جلال الدين حقاني إثر تعرضهم لصواريخ أطلقتها طائرات أميركية من دون طيار على منطقة باكستانية قرب الحدود الأفغانية.

واستهدفت الصواريخ مجمعا ممتدا يتألف من منزل ومدرسة دينية أسسها حقاني قرب ميران شاه، وهي البلدة الرئيسية في منطقة وزيرستان الشمالية القبلية. وقتل عشرة مسلحين في الهجوم.

وصرح مسؤول كبير في المخابرات الباكستانية بأن المسلحين الذين قتلوا من أعضاء طالبان في باكستان وأفغانستان، لكن السكان المحليين قالوا إن خمسة منهم من العناصر متدني المرتبة بالقاعدة بينهم ثلاثة من العرب.

وتشير مصادر طالبان إلى أن حقاني في حالة صحية ضعيفة وأن ابنه سراج الدين يقود جماعة حقاني. وقال مسؤول بالمخابرات إن المسلحين الذين قتلوا ينتمون إلى هذه الفصيلة. وقال ابن أصغر للقائد الطالباني إن حقاني وابنه سراج كانا في أفغانستان وقت الهجوم.

المصدر : وكالات