منطقة كشمير في شمال باكستان شهدت زلزالا مدمرا قبل ثلاثة أعوام (الفرنسية-أرشيف)

توقع مسؤولون أفغان سقوط قتلى وجرحى جراء الزلزال المتوسط القوة الذي ضرب أجزاء من أفغانستان وباكستان والهند وكان مركزه جبال الهندوكوش في ولاية بدخشان الأفغانية.
 
وقال حاكم ولاية بدخشان منشي عبد المجيد إن الزلزال – الذي بلغت قوته 5.7 درجات على مقياس ريختر- كان قويا للغاية واستمر عشر ثوان، متوقعا سقوط قتلى وجرحى بسبب قوات الهزة لكنه قال إنه ليس لديه في الوقت الحالي أي تقارير بشأن الضحايا.
 
وتنبع ترجيحات المسؤول الأفغاني لسقوط قتلى في الزلزال من أن المنازل المشيدة من الطين في ولايته ومناطق أخرى في أفغانستان ضعيفة أمام الزلازل.
 
وقد سقط آلاف القتلى في زلازل هزت بدخشان في أواخر تسعينيات القرن الماضي، كما قتل 1500 شخص على الأقل في سلسلة زلازل تراوحت قوتها بين خمس وست درجات وهزت ولاية بغلان الشمالية في جبال الهندوكوش مما دمر نهرين عاصمة المنطقة الإقليمية.
 
ويقع مركز الزلزال على بعد 275 كلم شمال شرق العاصمة الأفغانية كابل وشعر به أيضا السكان في أجزاء في شمال باكستان والهند بما في ذلك في عاصمتي البلدين إسلام آباد ونيودلهي.
 
وذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية على موقعها على الإنترنت أن مركز الزلزال كان على عمق 177 كلم وعلى بعد 65 كلم جنوبي مدينة فيض آباد عاصمة ولاية بدخشان.
 
ودفع الزلزال السكان في المناطق التي ضربها إلى الخروج من منازلهم ومكاتبهم بسرعة وسط حالة من الذعر والهلع.
 
تجدر الإشارة إلى أن زلزالا قويا ضرب منطقة شمال باكستان في أكتوبر/تشرين الأول 2005 خلف أكثر من 73 ألف قتيل.

المصدر : وكالات