125 قتيلا وعشرات الجرحى في تدافع بمعبد هندوسي بالهند
آخر تحديث: 2008/10/1 الساعة 00:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/1 الساعة 00:13 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/2 هـ

125 قتيلا وعشرات الجرحى في تدافع بمعبد هندوسي بالهند

 السلطات الهندية تتوقع ارتفاع عدد القتلى (الفرنسية)

قتل 125 شخصا على الأقل وأصيب عشرات آخرون أثناء تدافع الآلاف في معبد هندوسي بولاية راجستان السياحية غرب الهند.
 
وتوقع مسؤول في شرطة المدينة ارتفاع عدد القتلى، خصوصا أن الكثير من المصابين حالتهم خطيرة وأن الكثيرين منهم لفظوا أنفاسهم الأخيرة لدى وصولهم المستشفى.
 
وأوضح مسؤول كبير في مدينة جودبور يدعى كيران سوني أن الحادث وقع في المدينة في معبد "شاموندا" داخل "حصن مهرانغار" عندما كان أكثر من 12 ألف شخص متجمعين في اليوم الأول من الاحتفالات بمهرجان نافرترا الهندوسي الذي يستمر تسعة أيام.

وقال سوني "يبدو أن جدارا انهار أولا وأدى إلى مقتل عدد من الأشخاص وأثار موجة من الذعر والتدافع"، مضيفا أنه "ما زال هناك أشخاص عالقون تحت أنقاض الجدار ونحاول إخراجهم".  
    
وأظهرت لقطات بثها التلفزيون عشرات من جثث الضحايا ملقاة على الأرض ومسعفين ينقلون جثثا إلى آليات الشرطة.

ويأتي الحادث بعد شهر على حادث مماثل راح ضحيته أكثر من 145 شخصاً -بينهم عدد كبير من الأطفال والنساء- وأُصيب أكثر من 40 آخرين، وذلك أثناء احتفال ديني حضره الآلاف في معبد هندوسي شمال الهند.
 
وقالت السلطات حينها إن الحادث وقع نتيجة شائعات خاطئة بحدوث انهيارات طينية في المنطقة.

وكان حادث آخر قد وقع في يناير/كانون الثاني 2005 وأسفر عن مقتل نحو 215 شخصا، في تدافع الآلاف عند معبد هندوسي في غرب البلاد.
المصدر : وكالات