أميركا تعتبر ليبيا نموذجا لتحتذي به إيران وكوريا الشمالية
آخر تحديث: 2008/9/4 الساعة 01:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/4 الساعة 01:34 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/5 هـ

أميركا تعتبر ليبيا نموذجا لتحتذي به إيران وكوريا الشمالية

رايس أول وزير خارجية أميركي يزور ليبيا منذ عام 1953 (رويترز-أرشيف)

وصفت الولايات المتحدة أمس الجماهيرية الليبية بأنها نموذج يحتذى به لإيران وكوريا الشمالية.
 
وتزامن هذا التصريح مع الزيارة التي ستقوم بها وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس إلى الجماهيرية ابتداء من اليوم في إطار جولة مغاربية.
 
وقالت مساعدة وزيرة الخارجية لشؤون التحقق والالتزام والتنفيذ إن "زيارة الوزيرة ستكون برهانا كبيرا على حقيقة أنه بتغيير السلوك يمكن للدولة أن تغير طبيعة العلاقات".
 
وذكرت بولا ديستر في مؤتمر صحفي أن "الدول التي تغير السلوك الإرهابي وتتعاون معنا لديها طريق للمضي قدما".
 
وتعتبر زيارة رايس الأولى من قبل وزير خارجية أميركي منذ عام 1953، وتأتي بعد خمس سنوات من إعلان ليبيا تخليها عن برنامج لأسلحة الدمار الشامل.
 
وأخرجت الولايات المتحدة ليبيا في يونيو/ حزيران 2006 من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
 
ومن جهته قال المفاوض الخاص بشؤون منع الانتشار النووي دون ماهلي "إنه مثال لنوع الأشياء التي أدى تغير سلوك ليبيا إلى فتح الأبواب أمامها وسمح لنا بالمضي قدما بصورة تعاونية للغاية".
 
وذكرت تقارير صحفية أن واشنطن تخطط لتطوير علاقاتها مع طرابلس في مجالات التجارة والاستثمار إضافة إلى الميادين الثقافية والسياسية والأمنية.
 
المشكل الإيراني
وفي سياق متصل أعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك في وقت سابق أن رايس أوضحت أنها يمكن أن تلتقي نظيرها الإيراني في أي وقت وأي مكان إذا استجابت طهران لمطالب واشنطن والغرب بشأن برنامجها النووي.
 
وتتهم الولايات المتحدة إيران بإنجاز برنامج نووي لأهداف عسكرية، وهو ما تنفيه طهران التي تؤكد على طابعه السلمي.
 
من جهة أخرى تعثرت المحادثات السداسية الهادفة إلى إنهاء برامج كوريا الشمالية النووية خلال الأشهر الأخيرة، برفض بيونغ يانغ الموافقة على آلية للتحقق.
 
وكانت كوريا الشمالية بدأت تعطيل مفاعل نووي لإنتاج البلوتونيوم ومنشآت أخرى بمحطة يونغبيون في نوفمبر/ تشرين الثاني، كخطوة نحو تفكيكها النهائي مقابل معونة اقتصادية وتنازلات سياسية بما فيها رفع اسمها من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب.
المصدر : رويترز