غالبية الإكوادوريين تبنوا مشروع الدستور الذي طرحته حكومة كوريا (الفرنسية)

أعلن رئيس الإكوادور رافائيل كوريا أن مشروع الدستور الذي طرحته حكومته حقق فوزا ساحقا ودعا المعارضة للاعتراف بهزيمتهم وتبنيه. 

وهنأ كوريا الإكوادوريين من مقر حاكمية غواياكيل الواقعة على بعد 280 كلم جنوب غرب كيتو العاصمة، وأكد أن "الدستور انتصر انتصارا ساحقا".

كما دعا الرئيس اليساري معارضيه للاعتراف بهزيمتهم في الاستفتاء الذي أجري أمس واتباع "الطريق الأصح" الذي اختاره الناخبون.

وكان استطلاعان للرأي أجرتهما مؤسستان خاصتان هما سيداتوس وسانتياغو بيريز إنفستيغاسيون، أظهرا أن غالبية الإكوادوريين تبنوا مشروع الدستور.

ففي الاستطلاع الأول الذي أجري عقب انتهاء التصويت، أجاب 70% بنعم مقابل 25% رفضوا مشروع الدستور إلى جانب 4% ألغيت بطاقاتهم و1% اختاروا الأوراق البيضاء.

أما الاستطلاع الثاني فأشار إلى أن 66.4% صوتوا بنعم مقابل 25% أجابوا بلا و6.2% ألغيت بطاقاتهم و2.4% اختاروا الأوراق البيضاء.

ويمنح الدستور الجديد الذي يتضمن 444 بندا صلاحيات أوسع للرئيس كوريا ويعزز سلطة الدولة على الاقتصاد.

المصدر : وكالات