كابل تحذر من هجمات لطالبان وواشنطن تبحث خطة جديدة
آخر تحديث: 2008/9/25 الساعة 05:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/25 الساعة 05:51 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/26 هـ

كابل تحذر من هجمات لطالبان وواشنطن تبحث خطة جديدة

مقاتلون من حركة طالبان في مدينة موسى قلعة جنوب شرقي العاصمة كابل (الفرنسية-أرشيف)

توقع وزير الدفاع الأفغاني عبد الرحيم وردك أن تشن حركة طالبان هجمات جديدة قبل حلول فصل الشتاء، وجدد دعواته إلى تشكيل قوة مشتركة بين كابل وإسلام آباد والتحالف عند الحدود الأفغانية الباكستانية.
 
وقال الوزير الأفغاني في كلمة بمركز أبحاث مؤسسة "هيريتيتج فاونديشن" بواشنطن "أعتقد أننا شهدنا هذه السنة أسوأ المعارك لكننا نتوقع جهدا جديدا من العدو قبل الشتاء".
 
وأضاف أن عدد عناصر طالبان والمقاتلين الأجانب في أفغانستان ازداد أكثر من السنوات الماضية، وقال "إننا نحارب عدوا أقوى كثيرا وأفضل تجهيزا من قبل".
 
وكرر وردك رغبته في إنشاء قوة مشتركة بين أفغانستان وباكستان والتحالف الدولي لمكافحة طالبان عند الحدود الأفغانية الباكستانية.
 
إلا أنه أقر بأن المشروع ما زال "في مرحلته الأولى" مؤكدا أن "ذلك سيأخذ وقتا"، ورفض القول إذا كانت إسلام آباد أبدت موافقتها عليه.
 
حامد كرزاي ناشد المجتمع الدولي دعم بلاده لتشكيل جيش قوي (الفرنسية)
من جهته طالب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي الذي سيلتقي نظيره الباكستاني آصف علي زرداري على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك بمساعدة إضافية لتشكيل جيش قادر على تحمل مسؤولية الأمن في البلاد.
 
وقال إنه يدعو الأسرة الدولية "لمضاعفة الجهود كي يتاح لقوات الأمن الأفغانية والجيش والشرطة المشاركة بشكل أكبر في الحرب على الإرهاب وفي حماية شعبنا".
 
إستراتيجية أميركية
بموازاة ذلك أمر الرئيس الأميركي جورج بوش ببحث إستراتيجية الولايات المتحدة في أفغانستان على خلفية المواجهات المتزايدة والتوترات مع باكستان المجاورة، حسب ما أعلن الأربعاء مسؤول في البنتاغون فضل عدم الكشف عن  هويته.
 
وقال هذا المسؤول إن الجنرال دوغلاس لوتي وهو قائد فيلق ومساعد مستشار الأمن القومي سيقوم بهذه المهمة وسيساعده مسؤولون من البنتاغون ومن وزارات أخرى.
 
وتابع هذا المسؤول أن هذا الأمر لا يعني بالضرورة أنه ستكون هناك إستراتيجية جديدة كليا. موضحا أن المقاربة المرجوة تقوم على النظر إلى أفغانستان "بالترابط مع باكستان".
 
وفي برلين قال متحدث باسم الحكومة الألمانية إن بلاده قررت زيادة عدد مدربي الشرطة الألمان في أفغانستان إلى ثلاثة أمثال عددهم الحالي، ليصل إلى 120 مدربا.
 
وأضاف أن الحكومة أيضا ستضاعف عدد خبراء الشرطة الألمان الذين يعملون في أفغانستان ليصل عددهم إلى 20 خبيرا، ولألمانيا أيضا 3500 جندي في أفغانستان كجزء من قوة حلف شمال الأطلسي.
المصدر : وكالات