كوريا الشمالية تمهد لاستئناف نشاط مفاعل يونغبيون النووي لفرنسية-أرشيف)


أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأربعاء أن كوريا الشمالية أزالت الأختام وكاميرات المراقبة التي نصبها مفتشو الوكالة من موقع يونغبيون النووي وطلبت من المراقبين مغادرة البلاد.
 
ونقل دبلوماسيون في العاصمة النمساوية فينا عن مسؤولين في الوكالة قولهم إن كوريا الشمالية تعهدت بإعادة تشغيل المجمع وأبلغت وكالة الطاقة أنها قد تعيد إدخال مواد نووية إليه في وقت مبكر ربما الأسبوع المقبل.
 
وطلبت كوريا الشمالية يوم الاثنين من الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة إزالة الأختام والكاميرات من منشأتها الذرية الرئيسية في يونغبيون.
 
وكانت بيونغ يانغ قد أعلنت الأسبوع الماضي أنها تعمل على إعادة تنشيط مجمع يونغبيون الذي يصنع البلوتنيوم وهو مصدر برنامج القنبلة الذرية الذي كانت قد بدأت تفكيكه في نوفمبر/تشرين الثاني بمقتضى اتفاق نزع السلاح.
 
دعوة للصبر
وفي وقت سابق أمس دعت كوريا الجنوبية المجتمع الدولي إلى التحلي بالصبر في التعامل مع الملف النووي لكوريا الشمالية.
 
وقال رئيس الوزراء الكوري الجنوبي هان سونغ سو "ينبغي على المجتمع الدولي أن يتحلى بالصبر ويتفادى المبالغة في رد الفعل على تهديدات كوريا الشمالية باستئناف مفاعل يونغبيون".   
 
وأكد أنه ينبغي على الولايات المتحدة والصين وغيرهما استخدام  دبلوماسية الصبر لإقناع كوريا الشمالية بعدم التراجع عن اتفاق تاريخي لنزع السلاح النووي.
 
وأضاف أن المبالغة في رد الفعل ليست الرد الذي ينبغي أن نقدمه لكوريا الشمالية، علينا أن نكون حذرين للغاية في اقترابنا من كوريا الشمالية في هذه الفترة الحرجة.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش اتفق مع نظيره الصيني هو جينتاو الاثنين على العمل بجد لإقناع كوريا الشمالية بالمضي قدما في الاتفاق التاريخي الذي أبرم في حزيران/يونيو وينص على تفكيك برامج بيونغ يانغ النووية.

المصدر : وكالات