حكومة جنوب أفريقيا تجتمع بعد استقالة ثلث وزرائها
آخر تحديث: 2008/9/25 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/25 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/26 هـ

حكومة جنوب أفريقيا تجتمع بعد استقالة ثلث وزرائها

ثلث وزراء الحكومة استقالوا تضامنا مع ثابو مبيكي الذي استقال من الرئاسة (الفرنسية-أرشيف)

تجتمع حكومة جنوب أفريقيا اليوم في محاولة لاحتواء أزمة سياسية قد تشهدها البلاد بعد استقالة 11 وزيرا وثلاثة نواب وزراء تضامنا مع الرئيس المستقيل ثابو مبيكي.

وقال المتحدث باسم الحكومة تيمبا ماسيكو لوكالة الأنباء الجنوب أفريقية (سابا) إن الاجتماع الحكومي سيتم اليوم دون أن يضيف أي تفاصيل أخرى.

ومن المنتظر أن يصادق البرلمان الخميس على تعيين كغاليما موتلانتي الذي اختاره حزب المؤتمر الوطني الأفريقي ليترأس البلاد خلفا لمبيكي.

وسيتولى موتلانتي –وهو نائب رئيس الحزب- رئاسة البلاد إلى حين إجراء الانتخابات العامة المرتقبة في النصف الثاني من العام المقبل.

دعوة للهدوء
ودعا زعيم الحزب جاكوب زوما مساء الثلاثاء المواطنين إلى "عدم الاستسلام للذعر" بعد استقالة أكثر من ثلث أعضاء الحكومة، وقال في خطاب بمدينة سيكوندا في مقاطعة مبومالانغا شمالي شرقي البلاد إن "هذه الاستقالات لا تشكل أزمة".

وأضاف أنه "ستتم إدارة الوضع بحذر لتلافي حصول أي توقف في الإدارات" العامة، داعيا "الموظفين التابعين للوزارات المتأثرة بالاستقالات إلى مواصلة عملهم".

البرلمان سيصادق الخميس على الرئيس الجديد الذي عينه الحزب الحاكم (رويترز-أرشيف)
وكان مبيكي قد قدم استقالته إلى البرلمان يوم الثلاثاء بضغط من حزبه الذي سحب منه الثقة بسبب ما رآها تدخلات في تحديد لائحة اتهام الفساد في حق زوما.

عضو مخلص
ونفى مبيكي تدخله في قضية زوما، وقال إنه يعتبر نفسه ما زال عضوا مخلصا للحزب ويحترم قراره, ودافع عن سياسات أشرف عليها "أعدت لإخراج شعب جنوب أفريقيا من مستنقع الفقر وبناء بلاد مستقرة ومتطورة ومزدهرة", لكنه اعترف بأن "ثمار هذه النتائج الإيجابية لم توزع دائما توزيعا تاما وعادلا".

وأقر في كلمة متلفزة باستمرار الفقر المدقع في بلاده رغم النمو، وبارتفاع مستوى الجريمة إلى معدلات قياسية.

وقد أقيل مبيكي في ديسمبر/كانون الأول الماضي من رئاسة المؤتمر الوطني في مؤتمر وصف بأنه كان بمنزلة انقلاب داخلي عليه، وانتخب خصمه جاكوب زوما رئيسا للحزب.

المصدر : وكالات