زرداري يطلب تعديل الدستور وتقليص صلاحياته
آخر تحديث: 2008/9/20 الساعة 19:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/20 الساعة 19:41 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/21 هـ

زرداري يطلب تعديل الدستور وتقليص صلاحياته

زرداري: لن نتسامح مع انتهاك سيادتنا من أي قوة تحت مسمى محاربة الإرهاب (رويترز)

طلب الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري من البرلمان الباكستاني تشكيل لجنة للنظر في تعديل المادة الدستورية التي  تعطي الرئيس صلاحيات واسعة منها حل البرلمان والحكومة.

وقال زرداري -في أول كلمة له أمام البرلمان منذ انتخابه- إنها المرة الأولى التي يطلب فيها رئيس منتخب التنازل عن بعض صلاحياته.

وطلب الرئيس الباكستاني الجديد من البرلمان تقليص صلاحياته الدستورية وخصوصا تلك التي تسمح له بحل الجمعية الوطنية وإقالة الحكومة.

وقال زرداري في كلمة أثناء جلسة مشتركة للبرلمان "لم يعمد أي رئيس في الماضي في تاريخ هذه الدولة إلى طلب التخلي عن صلاحياته".

وشدد زرداري في مجال آخر على دور بلاده في القضاء على ما وصفه بالإرهاب والتطرف. وقال إنه ينبغي على الحكومة الباكستانية أن تكون حازمة في عدم استخدام الأراضي الباكستانية منطلقا للهجمات, وعلى منع انتهاك سيادتها من قبل الآخرين تحت حجة مكافحة الإرهاب.

خرق السيادة
منطقة القبائل تتعرض لهجوم مزدوج من قبل القوات الأميركية والجيش (الجزيرة-أرشيف)
وأكد زرداري أن بلاده لن تتسامح مع أي خرق لسيادتها أو لأراضيها باسم محاربة التشدد كما أن عليها القضاء على الإرهاب.
 
ولم يشر الرئيس الباكستاني بشكل مباشر إلى الهجمات الأميركية، ولكن قال إن باكستان لن تتسامح مع أي خرق لسيادتها. وأضاف "لن نتسامح مع انتهاك سيادتنا ووحدة أراضينا من أي قوة تحت مسمى محاربة الإرهاب".

وتابع أن باكستان في الوقت ذاته عليها الحيلولة دون استخدام المتشددين أراضيها لشن هجمات على دول أخرى، واستطرد "أطلب من الحكومة أن تكون صارمة في عزمها عدم السماح باستخدام أراضيها في تنفيذ أنشطة إرهابية ضد أي دولة أجنبية".
 
وقال زرداري "علينا القضاء على الإرهاب والتطرف في أي مكان وفي أي وقت يطلان فيه برأسيهما القبيحين".

يذكر أن زرداري قريب من الولايات المتحدة وكان تعهد من قبل بالحفاظ على التزام باكستان -التي تتمتع بقدرة نووية- بالحملة بقيادة الولايات المتحدة ضد التشدد رغم أنها لا تحظى بشعبية وسط العديد من الباكستانيين.
 
وتقول الولايات المتحدة وأفغانستان إن تنظيم القاعدة وحركة طالبان يديرون ملاذات آمنة في الأراضي النائية التي يقطنها البشتون على الجانب الباكستاني من الحدود مع أفغانستان. وصعدت الولايات المتحدة هجماتها ضد "المتشددين" في باكستان.
المصدر : الجزيرة + وكالات