حركة تحرير دلتا النيجر تتهم الجيش بمهاجمة مواقعها
آخر تحديث: 2008/9/13 الساعة 22:24 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/13 الساعة 22:24 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/14 هـ

حركة تحرير دلتا النيجر تتهم الجيش بمهاجمة مواقعها

مقاتلي حركة تحرير دلتا النيجر يطالبون بمزيد من السيطرة المحلية على الثروات النفطية (رويترز-أرشيف)

قالت حركة تحرير دلتا النيجر كبرى حركات التمرد المسلحة في جنوب نيجيريا إن الجيش النيجيري شن اليوم السبت هجوما واسعا جويا وبحريا على مواقعها في ولاية ريفرز.

وبحسب الحركة فإن الجيش استخدم مروحيات وطائرات قتال، إضافة إلى عشرين زورقا سريعا وبوارج نقل على متنها عدد كبير من الجنود قدم معظمهم من شمال نيجيريا.

وقال المتحدث باسم قوة المهام العسكرية في الولاية إن قوات الأمن بمساعدة مروحيات تبادلت إطلاق النار مع المتمردين بعد أن هوجم قارب دورية عسكرية، دون أن يتسبب ذلك بأية خسائر بالأرواح، حسب تأكيدات المصدر.

شركات النفط
من جهة أخرى أنذرت الحركة شركات النفط في منطقة دلتا النيجر بسحب عمالها خلال الأربع والعشرين ساعة القادمة.

شركات النفط هدف رئيسي لهجمات المتمردين (رويترز-أرشيف)
وهددت الحركة المسؤولة عن الهجمات التي عطلت أكثر من خمس إنتاج الدولة العضو في منظمة أوبك، بالثأر من العمال، بعد مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل في القتال بين قوات الأمن والمتمردين، في ولاية ريفرز.

وزادت حالة انعدام الأمن في دلتا النيجر في أوائل عام 2006، بعد أن بدأ المتمردون عملياتهم العسكرية وخطف العمال الأجانب، مطالبين بمزيد من السيطرة المحلية على الثروة النفطية في المنطقة الفقيرة.

وقد خطف المتمردون يوم الثلاثاء الماضي سفينة إمداد تقل طاقما يضم اثنين من البريطانيين، واثنين من جنوب أفريقيا وأوكرانيا.

يشار إلى أن مائتي أجنبي تعرضوا للخطف في منطقة الدلتا، على مدى العامين الماضيين، وتم الإفراج عن جميع المخطوفين تقريبا دون أن يمسهم أذى.

المصدر : وكالات