موغابي (يمين) في استقبال مبيكي في مطار هراري الاثنين الماضي (الفرنسية)

قال رئيس جنوب أفريقيا ثابو مبيكي إن طرفي أزمة زيمبابوي توصلا إلى اتفاق لتقاسم السلطة ستشكل بموجبه حكومة وحدة وطنية.

ولم يقدم مبيكي -الذي توسط في هراري المفاوضات بين الطرفين لبضعة أيام- تفاصيل حول الاتفاق, لكنه قال إنه سيوقع الاثنين. 

وأكد مورغان تسفانغيراي رئيس جبهة التغيير الديمقراطي المعارضة التوصل إلى الاتفاق الذي يفترض أن ينهي أزمة استمرت أكثر من خمسة أشهر, وجاء بعد جولات مفاوضات طويلة في هراري وفي بريتوريا في جنوب أفريقيا.

وفاز تسفانغيراي بانتخابات رئاسية أواخر مارس/آذار الماضي, لكنه لم يتجاوز عتبة الـ50%, في الاقتراع الذي أنهى مع ذلك سيطرة حزب موغابي على البرلمان.
 
ورفض تسفانغيراي دخول جولة إعادة في يونيو/حزيران الماضي, متحججا بحملة عنف أطلقها ضد أنصاره الرئيس روبرت موغابي, الذي فاز باقتراع خاضه وحيدا, واتهم غريمه بأنه عميل للدول الغربية خاصة بريطانيا.

وحظيت محادثات تقاسم السلطة بمباركة الاتحاد الأفريقي أملا في حل على الطريقة الكينية, لكنها ظلت تتعثر بسبب تمسك كل طرف بأن تكون له صلاحيات تنفيذية واسعة في أي حكومة وحدة وطنية.

المصدر : وكالات