اشتباكات بين عناصر طالبان والقوات الافغانية والدولية (رويترز-أرشيف)

قتل عشرون مقاتلا من حركة طالبان في معارك مع القوات الأفغانية والدولية غربي أفغانستان, ولقي خمسة من أعوان الشرطة مصرعهم في انفجار عبوة ناسفة شرقا طبق لمصادر أمنية ومحلية.

وأعلن المسؤول في شرطة ولاية فرح غربي أفغانستان خليل الله رحماني أن "قافلة مشتركة بين قوات الشرطة وجنود أجانب وقعت الجمعة في كمين نصبته حركة طالبان في إقليم بالا بولوك في ولاية فرح".

وبيّن أن القوات الأمنية تعقبت المهاجمين واشتبكت معهم حيث أسفرت المعارك بين الطرفين عن مقتل 20 عنصرا من طالبان وجرح 14 آخرين، في حين لم يقتل أي شرطي أفغاني أو يصب في الاشتباكات، على حد قوله. لكن لم يتسن التأكد من هذه المعلومات من مصدر مستقل.

وأكد التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة وقوع الاشتباكات دون أن يعلن حصيلة الخسائر في صفوف طالبان.

وأوضح المتحدث باسم قوات التحالف الملاز الأول ناثان بيري أن "جنود التحالف تعرضوا لإطلاق نار من أسلحة خفيفة وقاذفات صواريخ وقذائف هاون وتلقوا مساندة جوية. ولم يصب أي من الجنود في الاعتداء".

من جهة أخرى قتل خمسة من الشرطة الأفغانية في انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور آليتهم في إقليم سروازه بولاية باكتيا شرقا على الحدود مع باكستان، حسب تصريحات حاكم الولاية محمد أكرم خابلواك. وتبنى المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد هذا الهجوم.

وكان ثمانية مدنيين قتلوا في المكان عينه قبل نحو شهر في انفجار عبوة ناسفة لدى مرور حافلتهم الصغيرة.

"
 خمسة من الشرطة الأفغانية لقوا مصرعهم  في انفجار عبوة ناسفة أثناء مرور آليتهم في إقليم سروازه بولاية باكتيا شرقا على الحدود مع باكستان
"

 حاكم الولاية محمد أكرم خابلواك

معارك متفرقة
وكانت السلطات الأفغانية قد أعلنت أول أمس الخميس أنها قتلت 24 من مقاتلي حركة طالبان وجرحت آخرين، في حين قتل سبعة من رجال الشرطة في مواجهات متفرقة بثلاث ولايات في جنوب أفغانستان ووسطها.

وقال بيان لوزارة الداخلية الأفغانية إن "ثمانية متمردين قتلوا وأصيب سبعة آخرون في عملية نفذتها قوات الشرطة بولاية قندهار". وذكر البيان أن إقليم زاري التابع للولاية "جرى تطهيره تماما" ممن وصفهم البيان بالأعداء.

وفي ولاية هلمند المجاورة استهدفت ضربة جوية مقاتلي طالبان في منطقة مرجة أدت إلى مقتل 11 منهم, طبقا لتصريحات داود أحمدي المتحدث باسم الحاكم.

وأشار المتحدث كذلك إلى مقتل سبعة من رجال الشرطة وإصابة اثنين في حادث منفصل نفذه مسلحون مجهولون في الولاية، في إشارة ضمنية إلى مقاتلي طالبان.

وفي ولاية غزني وسط البلاد قال مسؤولون حكوميون إن ثلاثة من مقاتلي طالبان قتلوا في هجوم شنته القوات الحكومية عليهم. وأوضح سيد إسماعيل جنغير المتحدث باسم الحاكم أن أحد مرافقي الأخير قتل في الهجوم.

المصدر : الفرنسية