اليابان تحيي الذكرى الـ63 للهجوم الذري على ناغازاكي
آخر تحديث: 2008/8/9 الساعة 14:24 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/9 الساعة 14:24 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/8 هـ

اليابان تحيي الذكرى الـ63 للهجوم الذري على ناغازاكي

عشرات الآلاف من الناجين من الاعتداء على ناغازاكي وهيروشيما يحيون سنويا هذه الذكرى
 (رويترز-أرشيف)

تجمع نحو 5400 شخص في حديقة السلام جنوبي مدينة ناغازاكي اليابانية اليوم السبت إحياء للذكرى الـ63 لسقوط القنبلة الذرية على المدينة عام 1945, بحضور رئيس الوزراء ياسو فوكودا وممثلي ثماني دول من بينها روسيا.

ووقف الحاضرون دقيقة صمت في الساعة الحادية عشرة ودقيقتين صباحا (بالتوقيت المحلى) وهو الوقت الذي أسقطت فيه الولايات المتحدة القنبلة الذرية على ناغازاكي, مما أدى إلى مقتل نحو 74 ألف شخص.

ودعا عمدة المدينة توميهيسا تاو في هذه الذكرى زعماء العالم إلى التخلي عن الأسلحة النووية, مشيرا إلى أن تدمير اليابان نتيجة اعتداء نووي يضعها أمام مسؤولية تبني مبادرة للتخلي عن الأسلحة النووية.

وأضاف "من أجل إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية فإنه يجب على الحكومة اليابانية أن تطالب بشدة تخلي كوريا الشمالية تماما عن برنامجها النووي".

وتعهد فوكودا في كلمته بالحفاظ على مبادئ اليابان الثلاثة: عدم الإنتاج أو الاستحواذ أو السماح بأسلحة نووية على أراضيها، وكان قد تعهد بمثل ذلك في كلمة ألقاها في مدينة هيروشيما.



ذكرى الاعتداء على هيروشيما كانت مناسبة   للدعوة إلى التخلي عن السلاح النووي (الفرنسية)  
اعتداء هيروشيما
ويوم الأربعاء 6 أغسطس/آب الجاري, وقف عشرات الآلاف مطأطئي الرؤوس في مراسم أقيمت بمدينة هيروشيما في الذكرى الـ63 للهجوم النووي عليها. وانتقد رئيس بلديتها الدول الرافضة للتخلي عن سلاحها النووي.

وقال تاداتوشي أكيبا "لا يمكننا سوى أن نأمل أن يصغي الرئيس الأميركي الذي سينتخب في نوفمبر/تشرين الثاني بانتباه لصوت الأكثرية التي تعتبر أن بقاء الجنس البشري هو الأولوية المطلقة".

وقرع الجرس في الساعة الثامنة والربع صباحا بالتوقيت المحلي وهو نفس توقيت قصف هيروشيما بالقنبلة النووية, مما أسفر عن مقتل عشرات الآلاف على الفور ومرض كثيرين لاحقا جراء تعرضهم للإشعاع.

واستسلمت اليابان بعد ستة أيام من سقوط القنبلة الذرية, لتنتهي الحرب العالمية الثانية في منطقة المحيط الهادئ.

ويعيش في اليابان وخارجها 243 ألفا و692 من الناجين من القنبلة النووية حسب إحصائية نشرت في 31 مارس/آذار الماضي متوسط أعمارهم 75 عاما, وما زال الكثيرون منهم يعانون من آثار جسدية وذهنية.

المصدر : وكالات

التعليقات