اختطاف فرنسيين اثنين بكمين في نيجيريا
آخر تحديث: 2008/8/4 الساعة 15:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/4 الساعة 15:32 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/3 هـ

اختطاف فرنسيين اثنين بكمين في نيجيريا

بعض الناشطين في جماعات بدلتا النيجر يتدربون في معسكرهم (الأوروبية-أرشيف)

ذكرت مصادر عسكرية وأمنية أمس الأحد أن مسلحين خطفوا فرنسيين اثنين قرب مدينة بورت هاركورت مركز إنتاج النفط في دلتا النيجر, بعد أن نصب لهما عشرة مسلحين كمينا مساء السبت.

وأكدت وزارة الخارجية الفرنسية خطف مواطنيها, وذكرت في بيان لها "وزارة الشؤون الخارجية والأوروبية تؤكد خطف مواطنين فرنسيين يعملان في نيجيريا مساء السبت عند مشارف مدينة بورت هاركورت النفطية في جنوب نيجيريا".

واستهدف الكمين زبائن حانة محلية بمنطقة أون في ولاية ريفرز, وقال المصدر إن مسلحين تبادلوا إطلاق النار مع أفراد من البحرية، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل. في حين قال المتحدث باسم الجيش في ولاية ريفرز إنه لم تتضح على الفور الجهة التي يعمل لحسابها الفرنسيان.

وقالت الخارجية الفرنسية إنها ستعبئ كل إمكاناتها في أبوجا ولاغوس من أجل إطلاق سراح مواطنيها في أقرب وقت، مشيرة إلى أن وزير الخارجية برنار كوشنر طالب بتفعيل خلية الأزمة في الوزارة على الفور. وقال بيان الخارجية إن الوزارة "تذكر بوجوب لزوم التكتم لضمان فاعلية التحرك".

وتسببت الأحداث الأمنية في نيجيريا ثامن أكبر مصدر للنفط بالعالم في خفض إنتاج النفط في البلاد بمقدار الخمس تقريبا منذ بدأت العمليات ضد المنشآت النفطية أوائل عام 2006.

كما استغلت عصابات انعدام النظام في المنطقة للقيام بعمليات خطف عديدة استهدفت رجال أعمال وسياسيين محليين وعمالا أجانب وطالبت بفدية في حالات كثيرة.

وخطف أكثر من مائتي أجنبي في منطقة دلتا نهر النيجر منذ أوائل عام 2006 وأطلق سراح أغلب المخطوفين دون تعريضهم للأذى. وشهد الشهر الماضي اختطاف ألمانيين اثنين يعملان لحساب شركة جوليوس بيرجر أكبر شركة إنشاءات في نيجيريا قامت على إثرها الشركة بوقف أعمالها في الدلتا.

وخسرت نيجيريا في أبريل/نيسان الماضي المرتبة الأولى التي كانت تحتلها كأول دولة مصدرة للنفط في أفريقيا لصالح أنغولا، حسب ترتيب منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

المصدر : وكالات

التعليقات