موراليس مقبل على استفتاء حول منصب الرئاسة (الفرنسية-أرشيف)
أفاد استطلاع للرأي نشرته أمس وسائل إعلام في بوليفيا أن 59% من المواطنين يؤيدون بقاء الرئيس إيفو موراليس في منصبه.
 
وحصل موراليس على هذا الدعم باستطلاع رأي أجرته مؤسسة إيبسوس أبويو أوبينيون إي ميركادو، ونشرته صحيفة لا راثون بأهم مدن البلاد.
 
وكشف هذا الاستطلاع أن مدينة الألتو المجاورة للعاصمة لاباز، تعد معقل النفوذ السياسي لموراليس حيث بلغت نسبة التأييد فيها
90%.
 
وفي المقابل أظهر الاستطلاع أن مدينة سانتا كروز شرق البلاد تمثل أكبر بؤر المعارضة بنسبة رفض بلغت 59%.
 
ويأتي الإعلان عن نتائج هذا الاستطلاع قبل أسبوع من إجراء الاستفتاء حول بقاء موراليس وحكام الأقاليم في مناصبهم.
 
يُذكر أن الرئيس ونائبه ألبارو جارسيا وثمانية من حكام الأقاليم التسعة، سيخضعون في العاشر من أغسطس/ آب لاستفتاء حول بقائهم بمناصبهم أو عزلهم منها.

المصدر : الألمانية